“الزراعة” تدقق مبانيها لاستثمارها طاقوياً

أكد مدير الطاقة في وزارة الزراعة المهندس طارق سطاس أن المديرية أنهت إجراءات التدقيق الطاقي لمركزي التحويل لمبنيي الوزارة في منطقة البرامكة “الأعلاف والدواجن”، وذلك بالتعاون مع المركز الوطني لبحوث الطاقة، معتبراً في تصريح خاص لـ”البعث” أن هذه الخطوة تأتي باتجاه تدقيق شامل على مباني الوزارة كافة.   وأوضح سطاس أن هذه الإجراءات تتيح الفرصة لمديرية الطاقة لمعرفة أماكن الخلل وإمكانية تركيب أجهزة الطاقة المتجددة ومواضع تمركزها، مبيّناً أنه تم تشكيل لجنة لإعداد دراسة فنية واقتصادية لتركيب خلايا شمسية لإنتاج الكهرباء على مبنيي الوزارة في البرامكة، وذلك بعد أن تقدمت المديرية بمذكرة لوزير الزراعة تتضمّن دراسة وبيان إمكانية إدراج تركيب هذه الخلايا ضمن الخطة الاستثمارية لعام 2015، وذلك للعمل على رفع كفاءة الطاقة واستخدام الطاقات المتجددة في الوزارة.
وفي سياق متصل بيّن سطاس أن الوزارة بصدد توقيع مذكرة تفاهم مع وزارة الكهرباء تتمحور حول ترشيد استهلاك الطاقة، واتخاذ إجراءات جادة لمواجهة التزايد الكبير في الاستهلاك، وبالتالي المحافظة على الموارد الأساسية في عملية التنمية المستدامة، وكذلك البيئة، وتأتي هذه المذكرة في إطار تطبيق قانون الحفاظ على الطاقة رقم /3/ لعام 2009 ، وتجسيداً لرغبة الطرفين تعميق علاقات التعاون بينهما في هذا المجال.
دمشق– حسن النابلسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى