باعتمادات تجاوزت الـ 231 مليون ليرة “العامة للصوامع” تنفذ عدداً من المشاريع ذات الطابع الاستثماري

كشف تقرير الشركة العامة لصوامع الحبوب في مجال الخطة الاستثمارية لها، التي حصلت “البعث” على نسخة منه، بأنه قد تم تنفيذ عدداً من المشاريع ذات الطابع الاستثماري.
أول تلك المشاريع إقامة صوامع مع الجانب الإيراني، حيث تضمن هذا المشروع فيما يخص (الآلات والمعدات)، القيام بحل جميع القضايا العالقة في العقود المبرمة مع كافة الجهات لزوم عمليات التصنيع في توسعات العقد الإيراني والاستلام النهائي لأغلب العقود، بالإضافة لاتخاذ الإجراءات اللازمة لإنجاز الاستلام النهائي للعقد الإيراني رقم 23/1999، وقد بلغ الاعتماد المرصود لذلك 75 مليون ليرة.
أما المشروع الثاني فكان لتوسيع الصوامع القائمة، حيث شمل شق (المباني والإنشاءات والمرافق)، إعداد دراسة إنشاء صومعتي (معردس– تل بيدر) وذلك بالتعاقد مع الشركة العامة للدراسات، حيث تم استلام المرحلة الأولى، أما المرحلة الثانية فقد تم إدخال تعديلات مهمة عليها، ويتم حالياً دراسة الصومعتين بناء على التعديلات الجديدة، مع العلم أن الاعتماد المرصود لذلك بلغ 40 مليون ليرة.
بينما في الشق الذي يتناول (الآلات والمعدات) فتم العمل على تصفية عقود قديمة، إذ كشف التقرير أن الاعتماد المرصود كان 25 مليون ليرة، في حين أن الإنفاق الفعلي على ذلك وصل إلى 25.218 مليون ليرة، وبنسبة تنفيذ 100% من المخطط.
وبالانتقال للمشروع الثالث الخاص بالاستبدال والتجديد، فقد شمل (المباني والمنشآت)، حيث تم التعاقد بالتراضي مع مؤسسة الإسكان العسكرية لتنفيذ التغطية المعدنية العلوية للنهكار المعدني في صومعة السبينة، وقد تم تسليم موقع العمل وإنجاز فك قسم من التغطية القديمة وإحضار قسم من ألواح التركيب الجديدة، حيث تم الانتهاء من تركيب المنشأ الجديد وفق العقد المبرم مع المؤسسة، وتم التسديد من قيمة العقد مبلغ 31.500 مليون ليرة وفق الخطة الإسعافية لعام 2014.
كما وتم تسليم موقع العمل في صومعة السبينة لتنفيذ العقد الخاص بإغلاق وإصلاح الفجوات التي أحدثتها القذائف في جدران الخلايا في الصومعة، وقد أنجز العمل وتسديد قيمة العقد البالغ (994) ألف ليرة وفق الخطة الإسعافية للعام الحالي، علماً أن الاعتماد المرصود بلغ 10 ملايين ليرة.
وفيما يخص (الآلات والمعدات) التي بلغ الاعتماد المرصود لها 50 مليون ليرة، بيّن التقرير أنه قد تم تصنيع بعض التجهيزات لزوم العمليات الإنتاجية في الشركة العامة للمطاحن في حمص من قبل الورشة المركزية هناك، وتم القيام بعمليات الصيانة الدورية لجميع التجهيزات والمحافظة على حسن سير أدائها وجاهزيتها للعمل والقيام بعمليات الاستبدال لبعض التجهيزات عند اللزوم.
دمشق– محمد مخلوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *