إيران: أي عدوان إسرائيلي سيواجّه برد قاس ومزلزل

 

أكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي أن أي عدوان إسرائيلي على إيران سيواجه برد قاس ومزلزل.
ونقلت وكالة مهر الإيرانية للأنباء عن رضائي قوله رداً على تصريحات رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو في مؤتمر ميونيخ للأمن: إذا فكر الصهاينة أن يقوموا بأي هجوم ضدنا فسوف نحوّل “تل أبيب” إلى ركام، واعتبر أن الأعداء يستهدفون الثورة الإسلامية ومؤسساتها بمختلف الوسائل والأساليب، مشدداً على ضرورة توحيد الجهود لإفشال جميع المخططات المعادية.
في سياق متصل أكد نائب قائد الحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي أن “أميركا كانت تقوم بتهديدنا على المستوى الاستراتيجي سابقاً لكنها اليوم دخلت المستوى العملياتي”، وأضاف، خلال مؤتمر رجال الدين العاملين في الحرس الثوري، إن “أميركا وإسرائيل أصبحا ممثلين مضحكين يقومان بعرض حطام لصاروخ وجناح لطائرة على أنها صاروخ وطائرة مسيّرة إيرانية، لكننا بوضوح ندحض ذلك، وتابع: “السؤال المطروح هو أين هي الدفاعات الجوية هذه التي يسمونها منظومة (باتريوت) التي باعوها للسعودية والتي لم تتمكن من رصد صاروخ وتدميره، يعرضون صاروخاً يملك أكبر مساحة للرصد الراداري ويقولون إنهم لم يتمكنوا من استهدافه، فما الذي سيفعلونه إذا انهمرت عليهم مئات الصواريخ؟”.
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لوّح أمس الأحد في مؤتمر ميونيخ الأمني بقطعة معدنية، زاعماً أنها من حطام طائرة بدون طيار إيرانية أسقطت الأسبوع الماضي فوق فلسطين المحتلة.
واعتبر نائب قائد الحرس الثوري الإيراني أن “أكبر المشاكل التي تعانيها أميركا اليوم هي فقدانها للاستراتيجية لذلك لا يستطيعون تحقيق أي شيء في الميدان”، منوّهاً إلى أن “قائد الثورة تمكن من نزع السلاح الاستراتيجي منهم لذا لم يعودوا يملكون أي استراتيجية”.
وإذّ رأى أن “الطرق العسكرية أمام الأعداء مسدودة كما أنهم غير قادرين في ميدان السياسة على التغلّب علينا”، لفت إلى أن إيران حققّت التقدّم في وقت أغلق العالم أبواب العلم وخاصة العلوم العسكرية في وجهنا حتى أن بعض شركاء اليوم لم يعطونا بعض المنظومات التي كنا نحتاجها”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *