أردوغان يصعّد عدوانه.. ومظاهرات في بريطانيا تضامناً مع عفرين

 

في اليوم الـ 52 للعدوان الوحشي صعد النظام التركي ومرتزقته من المجموعات الإرهابية قصفهم بمختلف أنواع الأسلحة منطقة عفرين والذي تسبب أمس بارتقاء عدد من المدنيين وإلحاق دمار كبير في الممتلكات. في وقت خرج المئات في مظاهرات ببريطانيا للتضامن مع الأهالي والمطالبة بوقف العدوان التركي على عفرين.
فقد صعدت قوات النظام التركي ومرتزقته من عدوانها على منطقة عفرين وقصفت ناحية شران وقرى باسوطة وكرزايلة وزربة المحيطة بها بالطائرات والمدفعية والقذائف المتنوعة ما تسبب بإصابة 4 مدنيين وتدمير عدد من منازل الأهالي وممتلكاتهم.
وتسبب عدوان النظام التركي المتواصل على عفرين منذ 52 يوماً باستشهاد 222 مدنياً وجرح المئات من الأهالي غالبيتهم من الأطفال والنساء إضافة إلى وجود العديد من الجثث تحت الأنقاض التي يصعب الوصول إليها بسبب القصف العنيف على القرى والبلدات.
إلى ذلك دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام التركي ومرتزقته مع اللجان الشعبية المدافعة عن عفرين في قرى بابليت ودرويش وقزل باشا التابعة لناحية بلبل بالتزامن مع مواصلة طيران النظام التركي قصفه العنيف لقرية كوكبة التابعة لناحية جنديرس.
وتتعمد قوات نظام أردوغان استهداف الطريق الوحيد الذي يربط بين حلب وعفرين بغية منع وصول أي مواد غذائية وإغاثية إلى المدينة مع الإشارة إلى أنها قصفت في الـ 22 من الشهر الماضي قافلة محملة بمواد غذائية ووقود ومحروقات قرب معبر الزيارة قبل وصولها إلى منطقة عفرين.
واحتجاجاً على العدوان الوحشي التركي تظاهر مئات الأشخاص في العاصمة البريطانية لندن للمطالبة بوقف العدوان الذي يشنه نظام رجب طيب أردوغان على منطقة عفرين ودعمه تنظيم داعش الإرهابي.
وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية أن المشاركين في التظاهرات التي نظمت في محطة بيكاديللي في مانشستر حملوا لافتات كتب عليها “أوقفوا تركيا عن مساعدة إرهابيي داعش” فيما طالب المتظاهرون في محطة كينغز كروس بوقف العدوان التركي على عفرين ووضع حد لجرائم الحرب التي تطال أهالي المدينة.
ونقلت الصحيفة عن مشاركين في التظاهرات قولهم إن الاحتجاجات التي استمرت نحو ثلاث ساعات جاءت في إطار يوم دولي مكرس لإلقاء الضوء على ما يجري في عفرين وتضامناً مع الأهالي فيها الذين ترتكب قوات النظام التركي جرائم حرب بحقهم منذ بداية العدوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *