مصارعتنا أبحرت في المتوسط وتوجت بالميداليات

مصارعتنا أبحرت في المتوسط وتوجت بالميداليات

نجحت مصارعتنا في كسب الرهان بعد أن تمكن منتخبنا الوطني من العودة بإحدى عشرة ميدالية ملونة من مشاركته في بطولة المتوسط التي استضافتها الجزائر، واحتلاله للمركز الثاني في الترتيب العام، ورغم قوة المستوى الفني لدول حوض المتوسط، إلا أن لاعبينا في الفئات الثلاث (ناشئين، شباب، رجال) لم يخيّبوا الآمال، وأعادوا للأذهان الأيام الذهبية للعبة، حيث توزعت الميداليات بين الفئات الثلاث، فلدى الرجال أحرز عبد الكريم الحسن الميدالية الفضية بوزن 66 كغ، وتعادل الحسن في النزال النهائي مع لاعب جزائري، وتم احتساب الأفضلية من قبل الحكام للاعب الجزائري، أما في فئة الشباب، فحقق عمر صارم ذهبية وزن 125 كغ، وفوزي الحسن ذهبية وزن 69 كغ، ومحمد فداء الدين الأسطة ذهبية وزن 76 كغ، ومحمد فواز ذهبية وزن 50 كغ، وعبد الله وحيد برونزية وزن 57 كغ، وللناشئين توج إبراهيم طباع بذهبية وزن 55 كغ، وعمر صارم بذهبية وزن 110 كغ، وأحمد الخاناتي بفضية وزن 65 كغ، وعلي نشيواتي بفضية وزن 92 كغ، وأحمد النكدلي ببرونزية وزن 51 كغ.

رئيس اتحاد اللعبة أحمد جمعة، أشار “للبعث” إلى أن النتيجة التي حققها منتخبنا في كل الفئات تعتبر مؤشراً على التحسن الذي تعيشه اللعبة، وأضاف جمعة: منتخبنا شارك في البطولة، وكان الهدف  تحقيق الميداليات، والصعود لمنصات التتويج، وذلك لإثبات أن الفترة الماضية كانت للتحضير والاستعداد لتحقيق انطلاقة قوية، ففريق الناشئين نجح في التأكيد أن فئاتنا العمرية بخير بعد تتويج كل لاعبيه بالميداليات في هذه البطولة القوية التي استفاد منها لاعبونا كثيراً، وتعد أفضل تحضير لمنتخبنا للمشاركة في البطولة العربية للناشئين في منتصف الشهر الجاري.

من جهته عضو الاتحاد محمد الحايك الذي يرافق بعثة المنتخب، قال وعبر اتصال هاتفي مع”البعث”: لاعبونا كانوا الأميز في البطولة في مختلف الفئات مع قوة المستوى الفني، حيث بلغ عدد الدول المشاركة 11 دولة، أبرزها فرنسا واليونان ومصر والجزائر الدولة المضيفة، وبشكل عام هناك حالة رضا عن نتائج لاعبينا، وخاصة في فئة الناشئين الذين تمكنوا من تسجيل نتائج مميزة قبل خوض استحقاقات هامة خلال الفترة المقبلة والتي نأمل أن يحالفنا التوفيق فيها.

مؤيد البش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة