مشروع فرز النفايات المباشر غير مجدٍ وسندات التمليك بعد التوصيف

 

دمشق- علي حسون

قلل معاون مدير معالجة النفايات الصلبة المهندس سليمان مخول من جدوى مشروع فرز النفايات من الحارات مباشرة رغم أنه مشروع بيئي ومميز، ونفذ بشكل تجريبي في منطقة شرقي التجارة. موضحاً على هامش الجلسة الثانية لمجلس محافظة دمشق أن عدم الوعي الكافي لدى المواطنين للقيام بالفرز من المنزل مع قيام البعض برمي النفاية العادية فوق النفاية المفروزة، إضافة إلى تخريب النباشين للحاويات والاستفادة من المواد المفرزة.
ولفت مخول في تصريح للبعث إلى أن مركز المعالجة بالغزلانية دير الحجر يستقبل حوالي 3 آلاف إلى 3500طن يومياً، يتم متابعة 200 إلى 250 طناً يومياً ضمن معمل التحويل إلى سماد، كما يتم معالجة الجزء المتبقي بواسطة الطمر. إضافة إلى أنه يتم الاستفادة من المواد القابلة للتدوير الواردة مع القمامة من خلال عقد مع احد المتعهدين يسمح له ومن دون أي تعطيل للعمل بسحب المواد الظاهرة على وجه القمامة لقاء مبلغ مادي مقطوع سنوي.
وقد تركزت المداخلات حول إشكاليات المتعلقة بتطبيق مرسوم 66، حيث أوضح مدير تنفيذ مرسوم 66 جمال يوسف أنه يتم تعويض الشاغلين في المنطقة التنظيمية سواء كان تجارياً أم سكنياً أم زراعياً بالنسبة للإشغالات التجارية، حيث يتم تعويضها 40% من القيمة التخمينية بموجب المادة 43 فقرة ج، والإشغالات السكنية 30% من القيمة التخمينية. أما الإشغالات الزراعية يتم التعويض وفق قانون العلاقات الزراعية. ولفت يوسف إلى أنه يتم توجيه الإنذارات في المنطقة الثانية “مرحلة أولى منطقة اللوان” لتنفيذ السكن البديل، وبلغت نسبة التبليغ حتى تاريخه 65% ، وحالياً يتم استكمال التبليغ. مشيراً إلى المباشرة بالإخلاء مع نهاية العام الدراسي مراعاة لمصلحة أبناءنا الطلبة. وأكد يوسف أنه سيتم بعد إنجاز توصيف منطقة القدم العسالي حتى شارع الثلاثين لحدود الحجر الأسود بعد إنجاز عملية التحرير على يد بواسل الجيش السوري ، ومن ثم يتم فصل دعاوى الملكية والأشغال، ثم تحديد الملكيات وبناء عليه يتم طباعة السندات وتوزيعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى