طرائف رمضانية

 

يزخر تراث العرب بالنوادر المتعلقة بيومياتهم، بما فيها يوميات شهر رمضان، وهذا بعض منها:

**دخل أحد الحمقى على أحد الخلفاء في إحدى ليالي رمضان، وهو يأكل، فدعاه الخليفة فقال: إني صائم يا أمير المؤمنين. فسأله: هل تَصِل النهار بالليل؟ فأجابه: لا، ولكني وجدت صيام الليل أسهل.

**قيل إن صائماً دخل قرية في رمضان فرأى كل من فيها يأكلون نهاراً فاستغرب الأمر، وقال لهم: أما عندكم رمضان؟!، قالوا: بلى، ولكن شيخنا يصوم عنا، فذهب إلى دار الشيخ مستغرباً ودخل وكان الوقت نهاراً، فرأى أمام الشيخ سفرة طولها كذا ذراعاً، وعليها ما لذَ وطاب من المآكل، والشيخ يلوك الطعام، فقال: شيخي، علمت أنك تصوم عن أهل البلد، فرد الشيخ قائلاً: يا جاهل، من يصوم عن أهل بلد، ألا يتسحر مرة كل نصف ساعة.

**جاء رجل إلى فقيه فقال له: أفطرتُ يوماً في رمضان، فقال له الفقيه: اقضِ يوماً مكانه، قال الرجل: قضيت وأتيت أهلي وقد صنعوا “مامونية” (نوع من الحلوى الفاخرة)، فسبقتني يدي إليها فأكلت منها، قال الفقيه: اقضِ يوماً مكانه، قال الرجل: قضيت، وأتيت أهلي وقد صنعوا هريسة، فسبقتني يدي إليها، فقال الفقيه: أرى ألا تصوم بعد ذلك إلا ويدك مغلولة إلى عنقك.

**قيل لبعض الحمقى : كيف صنعتم في رمضان؟ فأجابوا: اجتمعنا ثلاثين رجلاً وصمناه يوماً واحداً.

**قيل: ضاع لأحدهم حمار فنذر أن يصوم ثلاثة أيام إن وجد الحمار، وبعد فترة من الزمن وجد حماره فأوفى بنذره وصام الأيام الثلاثة وما إن أتم الصيام حتى مات الحمار فقال: سأخصمنها من شهر رمضان.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى