مشاريع تنموية وفرص استثمارية

اللاذقية – مروان حويجة
شكّلت سبل توسيع مشروعات التعاون التنموي بين محافظة اللاذقية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي undp بإقامة برامج عمل مشتركة في القطاعات الزراعية والتعليمية والتربوية والإنمائية محور زيارة الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي undp ديفيد اكوبيان إلى محافظة اللاذقية والوفد المرافق له ولقاءاته مع فعاليات محافظة اللاذقية، وقد بحث المحافظ إبراهيم خضر السالم مع الوفد العديد من نقاط العمل بعد تقيم المرحلة السابقة من التعاون المشترك وتركز النقاش حول مشاريع التنمية المستدامة طويلة الأمد ومقومات اللاذقية التجارية والاستثمارية وآفاق خلق مشاريع مشتركة في المجال الزراعي والعمل والمياه والتربية والتعليم. وتمت الإشارة إلى التعاون المشترك مع مختلف المنظمات، ومنها منظمة undp خلال أعوام 2016 وحتى 2018 سواء بالعمل الثقافي والاجتماعي والإغاثي والتنموي (مشاريع الزراعات الأسرية ووحدات تصنيع زيت الغار والألبان والفطر المحاري ووحدات استنبات الشعير)، داعياً إلى إيجاد صيغة تخطيط إقليمي للساحل السوري لسبب امتلاكه إمكانيات تجارية قادرة على دعم الاقتصاد السوري، منوهاً إلى إمكانية التعاون أيضاً في مجال إعادة الإعمار واستدعاء المستثمرين. وأشارت رئيسة قسم التطوير الاقتصادي في المنظمة ميناكو إلى الميزات ونقاط القوة في الاقتصاد السوري ولاسيما في اللاذقية، موضحة أن فريق المنظمة نفذ تحليلاً لسوق اللاذقية لمعرفة الأماكن والجوانب القابلة لتحقيق تنمية اقتصادية مستدامة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى