إعادة تنظيم وتحسين مركز المدينة وتفعيل الوسط التجاري

 

حلب- البعث

ناقش المهندس حسين عرنوس وزير الأشغال العامة والإسكان والمهندس بشر يازجي وزير السياحة ومحافظ حلب حسين دياب مع الفنيين والمعنيين في حلب الرؤى المستقبلية والمشاريع الإستراتيجية الجاري العمل عليها في إطار الجهود المبذولة للارتقاء بالواقع الخدمي والتنموي والاقتصادي.

وقدّم المهندس نضال الخليل مدير فرع الشركة العامة للدراسات والاستشارات الفنية عرضاً لمشاريع إعادة تنظيم وتحسين مركز المدينة ومدينة المعرض في المدينة الصناعية بالشيخ نجار، وإعداد الدراسات السكنية في الشيخ زيات والدراسات التخطيطية الأولية لمنطقة الحيدرية ومشروع قاسيون حلب /الإذاعة/ والمركز التجاري الترفيهي على أرض السوق العربية المشتركة، مبيناً الهدف من كل مشروع ومكوناته والدراسات المنجزة. فيما أشار محافظ حلب إلى أن هذه المشاريع هي جزء من المشاريع التي تمّت دراساتها وإقرارها من قبل اللجنة الاستشارية في المحافظة، وتهدف بمجملها لتحقيق التنمية المستدامة والمتوازنة، بالتوازي مع تحسين واقع المحافظة وفق رؤية شاملة تحقّق مصلحة الوطن والمواطن.

ونوّه وزير الأشغال العامة والإسكان بالجهود المبذولة لإعداد ودراسة هذه المشاريع، وحرص الحكومة على تقديم الدعم المستمر واللازم للنهوض بكل مناحي الحياة الخدمية والتنموية والاقتصادية، مع إيلاء الاهتمام للمشاريع الإستراتيجية لما لها من أهمية على المدى الطويل لإعادة الألق وتوفير مقومات التطور المستمر، داعياً إلى تسريع العمل في مجمل المشاريع المقررة لوضعها في الاستثمار وفق البرامج الزمنية المحدّدة.

وأكد وزير السياحة على ضرورة البدء بالخطوات التنفيذية بعد إعداد كافة التفاصيل لهذه المشاريع، ومنها القانونية والفنية والجدوى الاقتصادية،  مشيراً إلى أن مشروع موقع أرض السوق العربية المشتركة يجب أن يشكل أيقونة ومثالاً لإعادة الإعمار، منوهاً بأن الأولوية الآن طرح المشاريع الملحة والتي تشكل نقاط جذب وأهمها وسط حلب التجاري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى