إدارة جديدة لنادي الحرية

 

حلب- معن الغادري

وضعت اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي العام حداً لما يدور في نادي الحرية من خلافات ونزاعات وصراعات حول العديد من الملفات والقضايا، وفي مقدمتها الواقع الإداري المتردي والمتخبط، والسباق المحموم لدخول مجلس الإدارة الجديد بدلاً من الأعضاء الذين تم إعفاؤهم من مهمتهم مؤخراً.

وبعد هذا الجدل واللغط قررت اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي بحلب في جلستها الاستثنائية إعادة تشكيل مجلس إدارة جديد لنادي الحرية لسد الفراغ الإداري ومتفرعاته، بما يخص الجوانب الفتية، وخاصة بخصوص الإعداد والتحضير للموسم الرياضي القادم.

وتضمن مقترح اللجنة إسناد مهمة رئيس النادي للمهندس أنس بوادقجي، وهو سبق أن تولى المهمة خلال السنوات الماضية، وتكليف كل من المهندس محمد حزوري، ويونس داوود، والمحامي مروان جاموس، وأديب مكتبي، والدكتور عبد القادر فتال، ومحمود الأسود (أعضاء)، وفي السياق ذاته اقترحت التنفيذية الحلبية خلال الجلسة نفسها ترميم إدارتي ناديي الاتحاد واليرموك على النحو التالي: المهندس أحمد رحماني، ومروان نانة (الاتحاد)، ويكين قصابيان، وابراهام باسايان (اليرموك).‏

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *