فشل ذريع

 

تفاءلنا خيراً بمنتخبنا الوطني للناشئين دون 19 سنة بكرة اليد الذي يشارك في منافسات النسخة الثامنة من بطولة آسيا التي تقام في العاصمة الأردنية (عمّان)، لكن هذا التفاؤل ذهب أدراج الرياح، حيث تعرّض منتخبنا لخسارتين أمام الأردن (المضيف) بصعوبة، وأمام الصين تايبيه بفارق 13 هدفاً، ولولا براعة حارس المنتخب لتلقينا نتيجة “مذلة”.

قبل البطولة سمعنا التصريحات الرنانة من قبل القائمين على المنتخب بأننا سنتجاوز الأردن على الأقل، وبالتالي سيتم ضمان المنافسة على المراكز المتقدمة بالبطولة، لاسيما أن لاعبي المنتخب هم الأفضل على ساحة اليد السورية، لكن منتخبنا سينافس على المراكز المتأخرة من (9-14) على أمل تحقيق ولو انتصار واحد يستطيع من خلاله تغيير الصورة الباهتة التي ظهر عليها في أول مبارتين، وفي حال لم ينجح بتحقيق مراده سيكون ذلك فشلاً ذريعاً على يدنا التي تعاني أساساً!.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *