زحمة ركاب وأزمة نقل خانقة في الشيخ بدر

 

طرطوس-لؤي تفاحة
كثيرة هي الشكاوى المتعلقة بأزمة النقل المتعلقة بركاب محافظة طرطوس، ولاسيما من وإلى المدينة، سواء في منطقة القدموس والشيخ بدر والدريكيش، في ظل غياب أي مؤشر لمعالجة المشكلة التي يعانيها أبناء الريف البعيد عن مركز المدينة، حيث بات بعض السائقين يتقنون ثقافة التلاعب بالركاب والعمل على قطعهم عن العمل خلال أوقات الذروة، حيث كانت الزحمة خلال أيام العاصفة على أشدها، وما زاد من طينتهم بلة الواقع المزري لواقع النقل في منطقة الشيخ بدر بحسب ما نقله المواطنون لمكتب الصحيفة من مشاكل لاتحتمل وسط تجاهل وعدم قيام عناصر المرور المكلفة بتنظيم الحركة بواجبها أو مخالفة السيارات وحجزها حيث يعمل 37 سيارة لخط الشيخ بدر.
ويطالب الشاكون بأن يقوم مدير المنطقة بنفسه بمراقبة حركة النقل بعدما فشلت مهمة العناصر بمعالجة المشكلة بالرغم من وجود العدد الكافي من السرافيس لنقل الركاب وتأمينهم، ولاسيما خلال انتهاء الدوام واضطرارهم للعودة إلى منازلهم، وأشار ناصر طراف رئيس نقابة عمال النقل البري إلى أنه بسبب الظروف الجوية التي كانت سائدة خلال الفترة الماضية حدث بعض الخلل بعملية نقل الركاب وتحديداً خلال أوقات الذروة، ولكن الأمور عادت لطبيعتها، واليوم توجد حركة طبيعية من وإلى الكراج، كما يوجد تعاون مع رئيس مركز الشرطة الموجودة في الكراج ومتابعة أي مشكلة ومعالجتها في لحظتها، ولفت طراف إلى أنه تمت معالجة مشكلة المازوت فوراً، والعمل على توزيد السيارات العاملة بالمادة بإشراف مباشر من قبل القائمين وكذلك النقابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى