غياب اليوريا يقلق مزارعي القمح

حماة – محمد فرحة

ما تزال معاناة مزارعي محصول القمح مستمرة، فبعد انتهاء مسألة تسليم البذارالذي تأخر كثيراً عن الموعد المحدد في الخطة الزراعية، برزت مشكلة جديدة تتمثل في الأسمدة، وبالتحديد سماد اليوريا الذي يحتاجه المحصول حالياً.

رئيس الرابطة الفلاحية في الغاب حافظ سالم أوضح أن عدم  توفر سماد اليوريا يقلق المزارعين؛ فالقمح بلا هذا السماد يعني تراجع الإنتاج إلى النصف، وقد تمت المطالبة بشكل متكررأثناء مؤتمرات الجمعيات الفلاحية بضرورة تأمين المادة، لكن حتى الآن لا تلوح بالأفق علائم تأمينه ما يدفع المزارعين لشرائه من السوق السوداء.

وذكر مدير المصرف الزراعي بحماة المهندس بسام الحلبي أنه تم توزيع كامل الكمية التي كانت موجودة لديهم، وهي بزيادة ألف طن عن العام الماضي، ما يشير إلى أن هناك مساحات كبيرة قد زرعت بالقمح.

وبيّن الحلبي أن سماد اليوريا غير موجود منذ عشرين يوماً، عازياً ذلك إلى توقف المعمل المنتج، الأمر الذي أفقد المادة حضورها بالمطلق حتى الآن. في ظل ذلك فإن استمرارعدم توفر سماد اليوريا، سيزيد من معاناة فلاحي المحصول ويهدد إنتاجية محصولهم ومردوه في نهاية الموسم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى