الذهب خارج الطلب.. والأولوية لضـرورات الحيـاة

 

دمشق – ديانا رسوق

عزا رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات في دمشق غسان جزماتي سبب جمود سوق الذهب وقلة طلب الشراء عليه لعدم دخوله في الوقت ضمن قائمة أولويات وأساسيات الحياة اليومية بالنسبة للمستهلك المنشغل بتأمين احتياجاته الضرورية، مبيناً في تصريح خاص لـ”البعث” أنه ومنذ شهر تشرين الثاني الماضي انخفضت نسبة المبيعات بنسبة 70%. وتوقع جزماتي ازدهار حركة السوق بداية الأسبوع المقبل قبل حلول شهر رمضان، وعودة المغتربين السوريين الراغبين بالزواج والخطوبة.
ولم يخفِ جزماتي تعويله على وعي المواطن ومطالبته بفاتورة نظامية معتمدة تحمل اسم الصائغ وختم جمعية الصاغة، والتأكد من وجود الدمغة المعتمدة، مشيراً في هذا السياق إلى أن هذا الأمر ساهم بالحد من ظاهرة الذهب المغشوش بنسبة 90%، بالتوازي مع تعاون الجمعية مع مديرية التموين من خلال القيام بدوريات مراقبة بشكل مستمر على عدة مناطق بغية التدقيق والتأكد من مدى مطابقة الذهب في محلات الصاغة للوزن النظامي، ووجود الختم واسم الذهب، مؤكداً أنه ومن خلال هذه الدوريات لم يُلحظ وجود أية حالة ذهب مخالفة، واصفاً الوضع بـ”الجيد جداً”. وفي سياق متصل أوضح جزماتي أن ارتفاع أسعار الذهب عالمياً بالعموم يعود إلى الأزمات الاقتصادية والمشاكل بين دول أوروبا، حيث تتجه الشركات ورجال الأعمال إلى المضاربة في بورصة الذهب ما يزيد الطلب على هذه المادة، وبالتالي يرتفع سعرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *