فاطمة اسبر في ثقافي أبو رمانة

افتتح في المركز الثقافي في أبي رمانة معرض الفنانة فاطمة اسبر، ضم عددا من أعمالها الأخيرة المنفذة بالألوان الزيتية، وسبق أن أقامت معرضا لها العام الماضي في صالة مصطفى علي.
تتميز هذه التجربة الجديدة بشاعرية الأسلوب وغلبة طابع البحث والاختزال للمشهد بالتركيز على جوانب محددة من العناصر القليلة التي تتمظهر من خلال محاولات تقنية تقوم بها الفنانة بشكل عفوي بطريقة التقاط ما تؤلفه الصدفة التقنية من خلال وسطين مختلفين من المادة الملونة – الزيت والماء، ومحاولة إعادة التأليف والتظهير لما تلتقطه عين الفنانة الشاعرة والحساسة التي تبحث عن فضاءات أبعد من لغة الصورة المباشرة مكونة عوالم حلمية جديدة غير متوقعة لتجعلها مكانا يحتفي باللغة الخبيئة من شعر وحواس جميلة تختبئ خلفها طفولة الفنانة الواضحة ببراءة تعبث بالوجود والمتفق عليه من قبل العقل والرشد، ويبدو للرائي واضحا ذلك العبث الجميل بالألوان وتحريكه سائلا على السطح الأبيض مؤلفا حيزا من الموسيقى الكائنة في الماء والوردة معا.. هكذا هي فاطمة اسبر الفنانة التي ننتظر منها ما هو جميل وصادق.

أكسم طلاع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *