القوات العراقية تطلق المرحلة الثالثة من عمليات “إرادة النصر”

القوات العراقية تطلق المرحلة الثالثة من عمليات “إرادة النصر”

واصلت القوات العراقية استكمال تحرّكاتها ضمن عمليات “إرادة النصر”، التي انطلقت يوم الأحد الماضي لتطهير مناطق غرب البلاد باتجاه الحدود العراقية السورية. فقد أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية، أمس، انطلاق الصفحة الثالثة من عمليات “إرادة النصر” بإشراف قيادة العمليات المشتركة، بعد انتهاء الصفحتين الأولى والثانية منها. وذكرت الخلية في بيان صحفي أن “القطعات ضمن قاطع عمليات صلاح الدين شرعت في عملية عسكرية جديدة من خمسة محاور، اشترك فيها الألوية (6، 25، 24) من الحشد الشعبي والفوجين التكتيكي وسوات من مديرية شرطة صلاح الدين”. وأضاف البيان: إن “القوات الأمنية عثرت ضمن قاطع فوج سوات على معمل تفخيخ يحتوي 11 عبوة ضد الدروع و4 صمامات هاون عيار 120 ملم و5 كيلو غرام من الكرات الحديدية مختلفة الأنواع، وقد تمّ تفجيرها تحت السيطرة دون حوادث تذكر”.

وأشار إلى أن “قيادة عمليات نينوى، باشرت قطعات فرقة المشاة العشرين والحشدين الشعبي والعشائري بالصفحة الثالثة أيضاً من عملية إرادة النصر لتطهير صحراء الجزيرة من ثلاثة محاور، حيث اشترك في هذه العملية ضمن هذا القاطع اللواءان 60 و43 وقوات الحشد الشعبي”، وتابع: “طيران الجيش تمكن ضمن محور عمليات نينوى من قتل 4 إرهابيين وتدمير حفارة وعجلة وحرق خيمة”.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الدفاع العراقية في بيان: “إن قيادة عمليات نينوى وبمساندة طيران الجيش تمكّنت من تدمير معسكر لتنظيم “داعش” الإرهابي جنوب غرب نينوى شمال العراق يضم مواد طبية وأجهزة الكترونية وأسلحة ومتفجرات”، وأضافت: إن القوات، وضمن عمليات إرادة النصر، دمّرت 16 وكراً للإرهابيين، وفجّرت 24 عبوة ناسفة، كما عثرت على العشرات من قذائف الهاون من مخلفات إرهابيي “داعش” خلال العمليات في قاطع نينوى، وأشارت إلى أن قيادة عمليات صلاح الدين والوحدات المؤازرة لها عثرت على أنواع مختلفة من الأسلحة، ودمّرت مقرات للإرهابيين في قرى العوسج وداموك وأبو جليب والشويلي.

وكانت القوات العراقية المشتركة أطلقت صباح الأحد عملية عسكرية لتطهير المناطق الغربية في العراق من فلول الإرهابيين أطلقت عليها اسم “إرادة النصر”، وشملت المناطق المحصورة بين محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار إلى الحدود العراقية السورية.

بالتوازي، استشهد ثلاثة عراقيين وأُصيب ثلاثة آخرون جراء تفجير إرهابي في قضاء الشرقاط بمحافظة صلاح الدين، وقال مصدر أمني عراقي: “إن عبوتين ناسفتين زرعهما مسلحو تنظيم داعش الإرهابي قرب مشروع ماء قرية (شاطي الجدر) في قضاء الشرقاط انفجرتا بشكل مزدوج، ما أدى إلى استشهاد ثلاثة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين أحدهم مشغل المشروع”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة