غزال تشرين: البحارة قادمون بقوة

غزال تشرين: البحارة قادمون بقوة

اللاذقية– خالد جطل

تعرّض لاعب منتخبنا الأولمبي ونادي تشرين نعيم غزال لإصابة رباط متصالب خلال معسكر المنتخب في العراق، ما اضطره لإجراء عمل جراحي “تصنيع رباط متصالب” أبعده عن الملاعب لفترة من الزمن خسر فيها ناديه جهوده، ومع اقتراب اللاعب من الشفاء وفقاً للفترة المحددة، وخلال عملية تأهيله للعودة بالتدريج إلى الملاعب، عاوده الألم، وبعد الفحص تبيّن فشل العمل الجراحي الذي أجراه ليضطر لإعادة إجراء العمل الجراحي للمرة الثانية، وفي تصريح خص به “البعث” قال اللاعب الشاب: أجريت عملاً جراحياً قبل فترة للمرة الثانية نتيجة خطأ طبي، وأنا الآن بعيد عن الملاعب لفترة سيتم تحديدها لاحقاً، وبالنسبة لي أجد نفسي مقيداً لعدم قدرتي على المشاركة مع زملائي بالفريق، شوقي للعودة إلى الملاعب لا يمكن وصفه، فريقنا لهذا الموسم متكامل بمعظم الخطوط، وسيكون أفضل من الموسم السابق، والاستقرار الإداري والفني الذي يعيشه يجعلنا نتفاءل بتقديم عروض قوية، خاصة مع وجود المدرب المتميز الكابتن ماهر بحري، المنافسة على اللقب لن تكون كما كانت بالموسم الماضي، لأن معظم الفرق قامت بتدعيم صفوفها بلاعبين من العيار الثقيل، وعودة بعض المحترفين من الخارج ستشكّل إضافة قوية لدورينا، وأتوقع المنافسة بين فريقنا وكل من: الوحدة، والجيش، وحطين، والاتحاد، أعتقد أن الدوري  سيحظى باهتمام إعلامي غير مسبوق محلياً وعربياً، خاصة مع الإقبال الجماهيري الكبير الذي شكّل علامة فارقة على مستوى المنطقة ككل.

وتوجه غزال بالشكر لكل من وقف معه خلال إصابته، وتمنى أن يوفق البحارة في مشوارهم والتتويج باللقب، وأكد أنه سيسعى للعودة إلى الفريق الذي تابعه خلال دورة الوفاء والولاء، ومستواه مبشّر بالخير، وأشكر جمهور تشرين الذي ساندني بقوة وكان محفزاً لي رغم الإصابة التي أبعدتني، ولم يكن العمل الجراحي ناجحاً، وأبعدني مجدداً دون أن يتم التعويض على فشله، وهنا لابد من أن تكون لدينا جهة تقوم بمحاسبة أي خطأ طبي لأنه يكلّف الأندية مبالغ كبيرة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة