1300  متطوع في حملة “سوا بترجع أحلى”

 1300  متطوع في حملة “سوا بترجع أحلى”

حلب – معن الغادري

بمشاركة أكثر من / 1300 / متطوع ومتطوعة انطلقت في حلب فعاليات حملة /سوا بترجع أحلى/ التي ينفذها الاتحاد الوطني لطلبة سورية – مكتب الشباب المركزي بالتعاون والتنسيق مع فعاليات رسمية وأهلية.

وتسعى الحملة الشبابية التطوعية المساهمة في مشروع إعادة الإعمار والبناء التي تشهدها محافظة حلب، وذلك من خلال المشاركة الفاعلة في تنفيذ العديد من المشاريع الخدمية في محاور عدة من أحياء حلب القديمة.

وبين الرفيق عمر العاروب عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني للطلبة أن هذه الحملة تأتي استكمالاً للمرحلة الأولى التي بدأت  العام الماضي، وتشمل عدة مناطق ومحاور في أحياء حلب القديمة والأحياء المطهرة من الإرهاب، مشيراً إلى أن الهدف من الحملة هو إعادة الحياة للأحياء التي دمرها الإرهاب وتعزيز ثقافة العمل التطوعي.

وأضاف العروب أن الجيش الشبابي التطوعي عمل في  دمشق وريفها وحمص، والآن هو في حلب بعد الانتصارات التي حققها أبطال الجيش العربي السوري.

من جهتهم عبر عدد كبير من المشاركين الشباب في الحملة عن فخرهم واعتزازهم في المشاركة في هذه الحملة الوطنية، مؤكدين أنهم سيبقون الجيش الرديف والمساند لأبطال الجيش العربي السوري الذي قدم أغلى التضحيات في سبيل رفعة وكرامة الوطن، ومصممين على العمل وبذل كل الجهد المطلوب للمساهمة في إعمار الوطن وإعادة الألق لمدينة وأحياء حلب وكل المحافظات السورية.

يذكر أن حملة سوا بترجع أحلى ساهمت العام الماضي بترحيل كميات كبيرة من الأنقاض في حلب القديمة، وإعادة وتأهيل وترميم العديد من المدارس والبيمارستانات والحدائق وتنظيف سفح قلعة حلب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة