ارتفاع الأسعار في سورية.. هل ثمة ما يمكن أن يفعله المواطن؟

د. إبراهيم علوش يصعب التحدث بالسياسة أو بغيرها بشكل عقلاني مع من وقع بين مطرقة ارتفاع الأسعار (ارتفع مؤشر أسعار المستهلك حوالي تسعة أضعاف منذ العام 2010، بحسب المكتب المركزي للإحصاء)، من جهة، وسندان ثبات الرواتب والمستحقات، من جهةٍ أخرى، لا سيما بالنسبة لعامة الموظفين، فما يجري ليس مجرد ارتفاعٍ في الأسعار، بل حالة تضخم،