“إجراءات انتقامية” أوروبية بانتظار واشنطن

في تطوّر لافت، أعلنت المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية سيبيت ندياي، أمس، أن “إجراءات انتقامية” ستُفرض على الولايات المتحدة، بالتشاور مع الاتحاد الأوروبي، إذا طبّقت واشنطن عقوباتها خلال الشهر الحالي على منتجات أوروبية، وقالت: “كرّرنا دائماً أمام منظمة التجارة العالمية أننا نعتبر من الأفضل التوصل إلى حلول ودية بدلاً من خوض نزاعات تجارية”، معربة عن شعور فرنسا بالأسف “لخوض هذه الحرب مع الولايات المتحدة لأنه عندما نحارب لا نملك فرصاً كبيرة لزيادة جماعية للنمو”.

يأتي ذلك رداً على إعلان مسؤول بمكتب الممثل التجاري الأمريكي أن واشنطن ستفرض رسوماً نسبتها عشرة بالمئة على الطائرات و25 بالمئة على سلع صناعية وزراعية أخرى من الاتحاد الأوروبي، وذلك بدءاً من الـ18 من الشهر الجاري.

وأشارت ندياي إلى أن هذا الوضع “لا يجلب شيئاً لأحد”، دون أن توضح شكل الإجراءات الانتقامية الممكنة، وتابعت: “نواجه تهديداً من الأمريكيين.. ولم تنفذ هذه التهديدات بعد”، داعية إلى “إجراء نقاش قبل الوصول إلى هذه المرحلة حيث يمكن خلال عشرة أيام إنجاز الكثير.. ولكن إذا لم تتبنَّ واشنطن موقف تهدئة فلن تسمح أوروبا بذلك”.

وسبق أن فرضت الإدارة الأمريكية رسوماً على واردات الألمنيوم والفولاذ من أوروبا، الأمر الذي يضاف إلى سلسلة من القرارات المتهورة التي اتخذها دونالد ترامب منذ وصوله إلى الحكم من بينها الانسحاب من اتفاقية باريس للمناخ ومن اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ، في وقت تواصل فيه الإدارات الأمريكية المتعاقبة ممارسة سياسة الحمائية الدولية وفرض القيود التجارية في محاولة للهيمنة على الاقتصاد العالمي والتجارة الدولية.

من جهته، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، أن الولايات المتحدة ربحت القضية التي رفعتها ضد الاتحاد الأوروبي في منظمة التجارة العالمية. وقال ترامب في تغريدة نشرها: إن الولايات المتحدة كسبت 7.5 مليارات دولار من القضية، مضيفاً: إن “الاتحاد الأوروبي لسنوات تعامل تجارياً بطريقة سيئة مع أمريكا، حيث فرض رسوماً وحواجز تجارية”، واعتبر أن فوز الولايات المتحدة في القضية يعدّ انتصاراً، وقال: إن “القضية مستمرة منذ سنوات، إن هذا انتصار رائع”.

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت رسوماً بنسبة 10% و25% على بضائع أوروبية، وذلك في إطار عقوبة سمحت بها منظمة التجارة العالمية.

وفرضت واشنطن رسوماً بنسبة 10% على الطائرات المصنّعة في الاتحاد الأوروبي، ورسوماً بنسبة 25% على النبيذ الفرنسي والجبن الإيطالي والويسكي الاسكتلندي المقطّر مرة واحدة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى