الآثار لم تمنح الموافقة لترميم السوق المقبي

الآثار لم تمنح الموافقة لترميم السوق المقبي

 

دير الزور- مساعد العلي
بين مدير الآثار والمتاحف في دير الزور أحمد الصالح أن نسبة الدمار في السوق المقبي الأثري متفاوتة من مكان لآخر، فنسبة دمار سوق الخشابة تصل إلى 95 بالمئة، بينما دمرت البوابة العثمانية وسوق القصابة المطل على ساحة الباسل بشكل كامل 100%، في حين بلغت نسبة الدمار في سوق التجار وسوق العطارين ما بين 40 إلى 50%، أما سوق الحدادة فالأضرار فيه قليلة باستثناء بعض المحال والسقف، وسوق الحبوب نسبة دماره تتجاوز 70%.
وأشار الصالح إلى أن الإرهابيين قاموا بسرقة الأبواب والتمديدات الكهربائية من الأسواق، إضافة إلى إزالة وسرقة مبنى حجارة قيادة الشرطة وترحيلها إلى جهة مجهولة، مع سرقة قطع متحف التقاليد الشعبية وتدميره بنسبة 100%.
وأكد الصالح أن الموافقة من قبل المديرية العامة للآثار لم تمنح بعد لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي undp من أجل ترميم السوق المقبي، كاشفاً أنه من خلال التنسيق مع القائمين على البرنامج أكدوا أن شركاءهم هم من قاموا بالإعلان عن المشروع قبل الحصول على الموافقات اللازمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة