سورية تسلم الصليب الأحمر طفلاً إيطالياً كان محتجزاً في مخيم الهول

سورية تسلم الصليب الأحمر طفلاً إيطالياً كان محتجزاً في مخيم الهول

قام الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين بتسليم ألفيس الطفل الإيطالي من أصل ألباني، الذي كان محتجزاً في مخيم الهول، لرئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر الإيطالي فرانشيسكو روكا، وذلك بحضور رئيس الهلال الأحمر العربي السوري خالد حبوباتي.

وخلال اجتماعه مع روكا وتسليم الطفل هنّأ المقداد أهل الطفل والهلال الأحمر العربي السوري والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر على هذا الإنجاز، الذي مثّل الجوهر الإنساني الحقيقي لسياسات الدولة السورية، مؤكداً أنها تهتم بمعالجة هذه الحالات الإنسانية انطلاقاً من التزامها الحقيقي بمبادئ القانون الإنساني الدولي، على عكس بعض الدول الغربية التي تدّعي احترامها لهذا القانون بينما هي تتنصل من الالتزامات التي يدعو إليها، وتستغل البعد الإنساني لممارسة الابتزاز السياسي، وعبّر عن استعداد الدولة السورية لتقديم كل التسهيلات اللازمة لمساعدة الأطفال الذين هم ضحايا ممارسات التنظيمات الإرهابية في سورية والدول الداعمة لها في أوروبا الغربية.

بدوره عبّر روكا عن شكره العميق للتعاون الذي أبدته الحكومة السورية والهلال الأحمر العربي السوري لتسهيل إعادة هذا الطفل إلى أهله وإنهاء معاناته، مشيراً إلى أن هذا يشكّل نموذجاً للتعاون البنّاء بين الجمهورية العربية السورية والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

واتفق الحاضرون على الاستمرار بتعزيز العلاقة بين سورية والاتحاد الدولي والهلال الأحمر العربي السوري بما يخدم الأهداف الإنسانية النبيلة للأطراف الثلاثة وبذل الجهود اللازمة لتنفيذ القانون الإنساني الدولي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة