تدني نسب إنفاق الشركات الإنشائية في الربع الثالث ..أيضاً!!؟

دمشق – فاتن شنان
كشف تقرير الربع الثالث للشركات الإنشائية التابعة لوزارة الأشغال العامة والإسكان عن تباين واضح في نسب الإنفاق المرتبط حكماً بنسب الإنجاز، إذ تصدرت المؤسسة العامة للإسكان بـنحو 9 مليار مع نهاية شهر أيلول وبلوغه الـ11 ملياراً لغاية شهر تشرين الثاني، تلتها الشركة العامة للمشاريع المائية بـ3.5 ملايين، والشركة العامة للبناء والتعمير بـ225 مليوناً، في حين سجلت الهيئة العامة للتخطيط الإقليمي والشركة العامة للدراسات الهندسية صفراً في جدول الإنفاق ما أثار بعض التساؤلات حول نسب إنجازها مع وجود اعتمادات لكل منها قاربت الـ250 مليوناً للأولى و200 مليون للأخيرة، ولاسيما أن كافة الشركات ترتفع نسب إنجازها في الربعين الأخيرين من السنة لكونها تجتاز مرحلة التعاقد وتبدأ بتنفيذ العقود الموقعة.
وفي هذا السياق عزا مدير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور علي الشبلي في الوزارة تدني نسبة الإنفاق بشكل عام إلى عدم الحصول على موافقة مجلس الوزراء لشراء الآليات، إلى جانب اعتماد بعض الشركات على الخبرات الذاتية لإنجاز بعض المشاريع وبجهود كادر الهيئة دون إنفاق أية تكاليف كالهيئة العامة للتخطيط الإقليمي، مشيراً إلى أن الجزء الآخر من مشاريعها قد طالها تأخراً واضحاً في توقيع عقودها والذي امتد للربع الثاني لتأخر صرف مستحقاتها وما يترتب عليها من ذمم مالية، أما بما يخص وضع الشركة العامة للدراسات الهندسية فقد كان قرار دمج شركة الدراسات والاستشارات الفنية مع شركة الدراسات المائية في نهاية الربع الثالث السبب الرئيسي لغياب نسب الإنفاق بحسب الشبلي، لافتاً إلى أنها باشرت العمل خلال شهر تشرين الأول وبلغت نسبة الإنفاق فيه نحو 50 مليون ليرة.
فيما انخفضت نسب إنفاق بعض الشركات كالشركة العامة للأعمال الكهربائية والاتصالات والعامة للطرق والجسور حيث بلغت نسب الأنفاق بالترتيب 6 و7% بعد تخفيض الاعتمادات بسبب ارتفاع قيمة المبالغ المرصودة لشراء الآليات والتي لم تحظ بالموافقات، بحيث سجلت 15 مليوناً للأولى فقط من أصل 381 مليوناً و32 مليوناً من أصل مليار ليرة تقريباً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى