صراع مبكر

صراع مبكر

مع اقتراب موعد انعقاد مؤتمرات الاتحادات الرياضية، ظهرت إلى العلن الضغائن والمهاترات بين المرشّحين إلى رئاسة تلك الاتحادات، فلا يمر يوم دون أن يزيد مرشّح من سعير نار هذه الحرب التي لا تليق بسمعة المرشّحين وتاريخهم.

تصريح من هنا، ورد من هناك، وما بينهما أسرار ترتقي إلى رتبة الفضائح، فرفاق الأمس أضحوا أعداء اليوم، والخوف أن تتعدى هذه العداوة لحظة إعلان النتائج، كما هو متوقع بأن يحصل في أحد اتحادات ألعاب القوة، اتحاد تصيب الانتقادات كل من يترأسه.

ومن المخجل أن تتحول مؤتمراتنا من مناسبة احتفالية لإنجازات اتحاداتنا وتقييمها وتصويبها إلى معركة الخاسر الأكبر فيها رياضيونا، لأنه بالضرورة سيحصل انقسام واصطفاف لمصلحة كل مرشّح قبل الانتخابات وبعدها، فينصب الخاسر نفسه مدافعاً عن المظالم التي ترافق البطولات “المحلية طبعاً”، والحكيم المتعقل الذي يرى بعين ثالثة هفوات الآخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة