الجيش الليبي يدمّر 19 مدرعة للنظام التركي في مصراتة

الجيش الليبي يدمّر 19 مدرعة للنظام التركي في مصراتة

أعلن المتحدث باسم القيادة العامة لـ”الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر، اللواء أحمد المسماري، أن الطائرات الحربية دمّرت 19 مدرعة تركية خزنت في منطقة صناعية بمدينة مصراتة، وتدمير مستودعات أسلحة وذخائر وصواريخ.

وأشار المسماري في بيان إلى أنه “بناء على المعلومات الاستخباراتية الدقيقة، تمّ رصد ومتابعة عملية نقل 19 مدرعة، بواسطة السفينة المدنية التركية، كوسافاك، القادمة من تركيا، والتي رست في ميناء الحديد والصلب بمنطقة مصراتة، وتمّ نقلها لاحقاً من الميناء وتخزينها في منطقة صناعية، بوسط المدينة بهدف استخدامها في أرض العمليات، وفق خططهم المعروفة لأجهزتنا الاستخباراتية، وهو ما يشكّل خرقاً جديداً من قبل تركيا لقرارات مجلس الأمن الدولي، التي تنصّ على فرض حظر الأسلحة.

وتابع البيان سرد وقائع الغارات، ولفت إلى أن سلاح الجو استهدف المدرعات التركية لدى وصولها إلى المستودعات، وتمكّن من إصابتها وتدميرها بدقة عالية، وقد نتج عن عملية الاستهداف انفجارات هائلة متتالية، نتيجة تخزين أسلحة وذخائر وصواريخ فيها إضافة للمدرعات، و”عادت طائراتنا لقواعدها سالمة”.

بالمقابل، أعلنت مواقع إخبارية محلية في مدينة مصراتة بأن طائرات شنت غارات عنيفة على المدينة، استهدفت مصانع بمنطقة الرويسات الصناعية، كما أعلن قسم الحوادث والطوارئ بمركز مصراتة الطبي أنه استقبل 13 مدنياً تعرّضوا لإصابات خفيفة جراء الغارات التي نفذتها طائرات تابعة للجيش الليبي.

وكان الجيش الليبي أعلن، في تشرين الأول الماضي، تدمير منشآت دفاعات جوية تابعة للنظام التركي في مصراتة، فيما أسقط ثلاث طائرات تركية مسيّرة فوق قاعدة الجفرة الجوية وسط الصحراء الليبية في أيلول الماضي.

وأعلنت قوات الجيش مراراً عن تصديها لهجمات إرهابية مسلحة تساندها طائرات مسيّرة تابعة للنظام التركي في طرابلس، كما سبق أن ضبطت مصلحة الجمارك العامة الليبية في ميناء مصراتة كميات كبيرة من السلاح والذخائر قادمة من تركيا، الأمر الذي رأى فيه البرلمان الليبي محاولات من النظام التركي لنشر الفوضى وزعزعة الاستقرار في البلاد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة