مخالفات في لجان القنيطرة

مخالفات في  لجان القنيطرة

مع انتهاء انتخابات اللجان الفنية في مختلف المحافظات بانتظار إقرارها رسمياً اليوم، تبرز إلى السطح مجموعة من الملاحظات على العملية الانتخابية لأحد أهم المفاصل المسؤولة عن تحديد هوية اتحادات الألعاب قبيل انتخاباتها مطلع الشهر المقبل.

وبعيداً عن موضوع التزكية الذي كان العنوان الأبرز للكثير من اللجان في مختلف المحافظات، فإن مجموعة من الملاحظات ارتسمت على لجنتين في القنيطرة تحديداً لجهة مخالفة التعليمات، أو الطريقة التي أجريت فيها الانتخابات.

ففي لجنة الملاكمة التي شهدت مشاكل وتجاذبات، تم في نهايتها اختيار رئيس لها لا تنطبق عليه شروط الترشّح كونه لم تمض على عضويته في الاتحاد الرياضي سوى أشهر قليلة، مع العلم أن الشرط المحدد للمدة الزمنية هو سنة واحدة على الأقل.

وما قيل عن لجنة الملاكمة ينطبق على لجنة كرة اليد التي شهدت شداً وجذباً على خلفية مشاحنات سابقة بين الكوادر أفرزت وجود لاعبات يمتلكن كشوفاً في الموسم الحالي في موقع التصويت والترشيح في مخالفة واضحة للتعليمات التي كانت مشددة في هذا السياق.

اختيار القنيطرة كمثال هو للفت الانتباه إلى احتمال وجود الكثير من المخالفات في بقية المحافظات، والتنبه لها قبل تثبيتها نهائياً، وبالتالي الوقوع في مطب المقدمات الخاطئة التي ستؤدي لنتائج سلبية على المدى البعيد لرياضتنا التي تعاني بالأساس من جملة من المشاكل.

اللجان الفنية التي لا يعير الكثيرون لها الاهتمام الكافي هي الفيصل في الكثير من الأمور، وأهميتها ليست في فترة الانتخابات فقط، بل لتطوير ألعابها، والانتقال من الاعتماد المطلق على الاتحادات إلى وضع خطط وتنفيذها بالتعاون مع فروع الاتحاد الرياضي في المحافظات.

مؤيد البش

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة