في مؤتمر المصارعة ..تفاؤل بالفترة القادمة والحايك رئيساً للاتحاد

 

دمشق- البعث
كما كان منتظراً حمل المؤتمر الانتخابي لاتحاد المصارعة الذي عقد ظهر أمس الكثير من الأمور الجديدة، إن كان من ناحية الأسماء التي اختارتها الكوادر، أو التفاؤل الذي ساد بإمكانية استعادة اللعبة لسابق عهدها، مع وجود رغبة في العمل مع أبرز الخبرات المتواجدة.
المؤتمر الذي حضره أهل اللعبة من خبرات قديمة ووجوه شابة شهد مجموعة من الطروحات الهامة التي ربما تكون بداية الطريق لإنهاء حالة الانقسام الذي عرفته إحدى أهم ألعابنا، حيث كان التأكيد على ضرورة زيادة الاهتمام بالفئات العمرية على اعتبارها اللبنة الأساسية لبناء مستقبل اللعبة، مع المطالبة بزيادة المشاركات الخارجية التي ستمكن من تطوير اللاعبين، مع تنشيط المراكز التدريبية المنتشرة في المحافظات.
رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة تحدث خلال المؤتمر عن ضرورة تعزيز الإيجابيات التي حملتها المرحلة الماضية، وتلافي سلبياتها، مع توفير كل المتطلبات اللازمة لذلك، مؤكداً أن المكتب التنفيذي مستعد لتقديم كل الدعم للاتحاد الجديد لتعود اللعبة كما كانت منبعاً للأبطال والإنجازات.
الفقرة الانتخابية لم تعرف الكثير من المنافسة على صعيد العضوية، ففاز عن الأعضاء المقيمين كل من: باسم شتيوي، وعبد العزيز الخالدي، ومحمد الفاعوري بالتزكية، ورجا الكراد ممثّلاً للعنصر الشبابي، أما مقاعد المحافظات ففاز فيها أمير صياح، وخالد حمدي.
أما رئاسة الاتحاد ففاز فيها محمد الحايك خلفاً للعميد هيثم الحلبي الذي قاد الاتحاد خلال الأشهر الماضية بكل كفاءة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *