استخراج الأكسجين من الغبار

أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية ESA عن افتتاحها مصنعا في هولندا بهدف استخراج الأكسجين من الغبار القمري، ويعد هذا المشروع خطوة أساسية في طريق فسح المجال لرواد الفضاء بتصنيع الهواء القابل للتنفس وكذلك إنتاج وقود الصواريخ. وتخطط الوكالة في المستقبل لوضع الأسس لقاعدة القمر، لكن وكالة الفضاء الأوروبية فتحت المصنع كجزء من خططها لإرسال الناس للعيش على سطح القمر في السنوات القادمة، وتأمل الوكالة أن تتمكن من توفير طرق عملية لإنتاج الأكسجين باستخدام الغبار القمري. كما أن الأكسجين هو العنصر الأكثر وفرة في الغبار القمري، حيث أظهرت التجارب على العينات التي تم تسليمها إلى الأرض أنه يمثل 45 في المئة من وزنه، لكنه موجود كمعدن أو زجاج، وبالتالي لا يمكن لرواد الفضاء الوصول إليه بسهولة. واستخدام موارد القمر الخاصة يعد أكثر التحديات أهمية لبناء حياة مستمرة، عوضا من أن يضطر رواد الفضاء لنقل كل شيء معهم خلال رحلتهم، وهناك الكثير من الفوائد المحتملة لإمكانية توليد الأكسجين في الموقع خلال مهمة القمر، حيث لا يستخدم الأكسجين فقط لتكوين هواء قابل للتنفس لرواد الفضاء، لكنه أيضًا عنصر حيوي لإنتاج الوقود، مما يعني إمكانية إطلاق مهام أعمق في الفضاء واستخدام القمر كنقطة انطلاق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *