في الجولة الحادية عشرة للدوري الممتاز.. قمة كلاسيكية بين الجيش والاتحاد والمتصدر في لقاء سهل أمام الفتوة

في الجولة الحادية عشرة للدوري الممتاز.. قمة كلاسيكية بين الجيش والاتحاد والمتصدر في لقاء سهل أمام الفتوة

مع عودة منافسات الدوري الكروي الممتاز مجدداً بعد فترة التوقف الإجبارية، ستكون جماهير كرتنا على موعد مع عدد من المباريات القوية ضمن المرحلة الحادية عشرة، حيث يبرز لقاء دمشق بين الجيش وضيفه الاتحاد كقمة كلاسيكية لها ذكرياتها، فيما يستضيف المتصدر تشرين فريق الفتوة في مباراة تبدو سهلة نظرياً، وفي مباراة متكافئة يستقبل فريق الوحدة نظيره الكرامة، وطموح الفريقين متشابه في الاقتراب من المقدمة.
وإذا كانت مباريات فرق الصدارة هي التي تحظى بالاهتمام فإن لقاء جبلة والجزيرة سيكون حاسماً، وستشكّل خسارة نقاطها ضربة موجعة لأي من الفريقين الساعيين لإنقاذ الموقف.

الحفاظ على القمة

اللاذقية- خالد جطل
على أرضه وبين جماهيره يدرك تشرين المتصدر (23 نقطة) أهمية مباراته مع الفتوة الحادي عشر (9 نقاط) للحفاظ على قمة الترتيب، مدرب الفريق ماهر بحري شدد على ضرورة استغلال عاملي الأرض والجمهور قائلاً: سنلعب بملعبنا وأمام جمهورنا، وهذا عامل إيجابي سنعمل على استغلاله، الفريق مكتمل الصفوف بشكل عام، ولكن قد نفتقد لجهود خالد كردغلي لشد عضلي، إضافة لغياب خالد مبيض، ونعيم غزال لعدم اكتمال حالة الاستشفاء لكل منهما، وباقي الأمور جيدة، حيث تدربنا وأجرينا مباريات ودية لنبقى بأتم الجهوزية، سندخل اللقاء بتصميم وإرادة للفوز، وحصد نقاط المباراة، والبقاء بالصدارة، وعدم التفريط بأية نقطة، خاصة المباريات التي نلعبها على أرضنا، الفتوة فريق له اسمه مر بظروف صعبة لكنه عاد واستجمع قواه.

بطاقة المباراة
الزمان: الثانية ظهراً.
المكان: ملعب الباسل.
آخر مرة تواجه فيها الفريقان في الدوري تعود لموسم 2016- 2017، وفاز تشرين حينها ذهاباً وإياباً بهدف.

مطاردة المتصدر

حمص- عادل الأحمد
الوثبة الوصيف (22 نقطة) يسعى عندما يلتقي جاره الطليعة العاشر (10 نقاط) لمواصلة مطاردة المتصدر، واقتناص أية فرصة لتعثره ليتربع على الصدارة، وتبدو الأمور مهيأة للوثبة لتحقيق هدفه بالاعتماد على الحالة المثالية التي يعيشها فنياً وإدارياً.
مدرب الوثبة هيثم جطل أكد أن فريقه جاهز للمباراة قائلاً: بعد فترة التوقف هدفنا نقاط المباراة، والاستمرار في المنافسة على الصدارة، لا نعاني من غيابات مؤثرة، ونتمنى أن ترتقي المباراة إلى المستوى الجماهيري الذي نتوقع أن يواكب المباراة، وأن يقترن الأداء بالنتيجة.
من جانبه رأى إداري فريق الطليعة وليد حداد أن المباراة متوازنة بقوله: فريق الوثبة فريق كبير ومحضر، ولديه استقرار مالي وإداري، ويملك لاعبين على مستوى عال، وهو من ضمن المرشّحين لبطولة الدوري، ولكن بالمقابل نحن نطمح لتحقيق نتيجة إيجابية ترضي جمهورنا الوفي الذي يواكبنا في حلنا وترحالنا، ونأمل تعويضه بتحقيق مراده، وتقديم مستوى كبير يليق بسمعة كرة الطليعة.

بطاقة المباراة
الزمان: الثانية ظهراً.
المكان: ملعب خالد بن الوليد.
في ذهاب الموسم الماضي فاز الطليعة بهدفين لهدف، وفي الإياب فاز الوثبة بأربعة أهداف مقابل هدفين.

قمة الجولة

دمشق- عماد درويش
سيكون الجيش (الثالث 19 نقطة) على موعد مع مباراة من الزمن الجميل حين يلاقي ضيفه الاتحاد (الخامس 18 نقطة)، المواجهة اليوم تعتبر قمة مباريات الجولة، ولا تقبل القسمة على اثنين، وتحمل عنوان النقاط المضاعفة، فالجيش بدأ يتلمس طريقه للانتصارات، ومنذ استلام رأفت محمد قيادة الفريق لم يتعرّض لأية هزيمة، ويدرك الفريق أن خروجه من مباراة اليوم وفي جعبته النقاط الثلاث يعني بشكل فعلي دخوله كمنافس بقوة على اللقب، وهو جاهز فنياً، ويملك لاعبين قادرين على تقديم أداء عال.
أما الاتحاد فيدرك أهمية المباراة، فالفوز فقط يعيد الفريق لسكة الانتصارات، ويضمن له البقاء بين الفرق التي تنافس على اللقب، مدرب الفريق اليعقوبي يعلم أن فريقه “ناقص الصفوف”، وبحاجة للفوز لاستعادة الثقة، وغير ذلك قد يؤدي لزيادة المشاكل، وما يؤرق الفريق التغييرات الإدارية التي رافقته خلال فترة توقف الدوري.
رئيس نادي الجيش العميد محسن عباس تحدث عن تحضيرات فريقه للمباراة قائلاً: المباراة مع الاتحاد دائماً ما تكون قوية ومثيرة، خاصة أنه يبقى من الفرق الكبيرة، فريقنا استفاد من فترة توقف الدوري بقيادة المدرب رأفت محمد الذي عمل على تلافي الأخطاء التي رافقت الفريق بالمباريات الأخيرة، ومع عودة لاعبي المنتخب الأولمبي ستكون كافة مراكز اللاعبين مكتملة، وليست لدينا أية إصابات، المباراة قوية، ونحن عازمون على مواصلة حصد النقاط للعودة السريعة لقمة الترتيب، والفوز سيمنح اللاعبين معنويات عالية، لاسيما للجولات المقبلة.

بطاقة المباراة
الزمان: الساعة الثانية ظهراً.
المكان: ملعب الجلاء.
في الموسم الماضي تبادلا الفوز، ففاز الجيش ذهاباً بهدف دون رد، وبالنتيجة نفسها فاز الاتحاد إياباً.

اختبار للبرتقالي

دمشق- سامر الخيّر
مباراة الوحدة الرابع (18 نقطة) وضيفه الكرامة السابع (14 نقطة) تعتبر ثاني قمم الجولة، فالفريقان يدخلان المباراة بعد فترة التوقف التي أثرت سلباً على جاهزيتهما، وستكون هذه المباراة حساسة جداً لبرتقالي دمشق الذي خسر لاعبين من الطراز الرفيع لتعاقدهما خارج القطر هما أسامة أومري، وعمرو الجنيات، إضافة إلى عدم تعافي مؤيد العجان بعد إصابة تعرّض لها أمام نادي الوثبة، ومؤيد الخولي الذي يعاني من تمزق جزئي بالرباط الأنسي، كما أجرى اللاعب مازن العيس عملية تنظير في غضروف الركبة، لذا الفوز بهذه المباراة سيكون مطلباً معنوياً أكثر منه تنافسياً حتى تبقى الآمال للمنافسة على اللقب.
وحول المباراة قال مدرب الوحدة إياد عبد الكريم: فريق الكرامة فريق قوي وله تاريخ كبير، وكادر فني عالي المستوى، لكننا على أتم الاستعداد لهذه المواجهة، فنحن تهمنا النقاط الثلاث، ولاعبونا قادرون على تحقيق المطلوب منهم، وسنعمل على استغلال عاملي الأرض والجمهور، لدينا لاعبون ممتازون ومواهب واعدة يمكن التعويل عليها، وفريق الوحدة لا يقف عند الأسماء فلطالما لعب بثقافة الفوز.
أما مدرب الكرامة عبد القادر الرفاعي فأكد أن فريقه يبحث عن الفوز قائلاً: حضّرنا بشكل جيد، وسوف نكمل المسيرة التي ظهر عليها الفريق في المباريات الأخيرة قبل التوقف، ولا نعاني من الإصابات، وطموحنا الفوز، وتقديم مباراة جميلة تليق بسمعة الفريق وتاريخه في مسيرة الدوري السوري.

بطاقة المباراة
الزمان: الساعة الثانية ظهراً.
المكان: ملعب تشرين.
انتهت مباراة الذهاب الموسم الماضي بين الفريقين بفوز الوحدة بهدف نظيف، وفي الإياب تكرر فوز الوحدة وهذه المرة بثلاثة أهداف نظيفة.
لقاء الجيران

طرطوس- البعث
حطين السادس (16 نقطة) يعود للمنافسات بروح جديدة وحالة معنوية متميزة عندما يلاقي الساحل الثاني عشر (8 نقاط) في مباراة ديربي مصغر، ورغم الفوارق الفنية الكبيرة بين الفريقين يتوقع أن تكون الإثارة حاضرة حتى اللحظات الأخيرة مع حاجة الفريقين للنقاط.
مدرب حطين حسين عفش أشار إلى أن فريقه بأتم الجاهزية للقاء قائلاً: نخوض المباراة بثقة وروح معنوية عالية للفوز وكسب نقاط المباراة ورضى الجماهير، المباراة كغيرها صعبة، ولا توجد مباراة سهلة أو خصم ضعيف، كل الفرق استفادت من التوقف باستشفاء اللاعبين، وتصحيح الأخطاء، وبالنسبة لنا استفدنا بهذا الجانب، لكن التوقف أضرنا بعدم الاستفادة من جهود اللاعب فهد اليوسف، كما انتقل تامر حاج محمد، وتم فسخ عقد أحمد ديب، وسنعوض باللاعب عدي جفال الذي سيشارك اليوم مع الفريق، فيما يغيب حسين شعيب لإجرائه عملاً جراحياً.
أما مدرب الساحل هشام شربيني فقال: مباراة اليوم صعبة، ولا نقبل أن نتلقى خسارة أخرى، خاصة أنه على أرضنا وبين جماهيرنا، ونسعى حسب الإمكانات المتاحة للخروج بنتيجة إيجابية تمنحنا ثقة ومعنويات قوية لقادم المباريات، فريق حطين من الفرق القوية، ويملك عناصر ولاعبين على مستوى عال، مباراة اليوم تعني الكثير له للبقاء بين فرق ركب الصدارة، إلا أن فريقنا جاهز للمباراة رغم بعض الغيابات، ولن نستسلم بسهولة، ونسعى لتحقيق الفوز أمام جماهير النادي.

بطاقة المباراة
الزمان: الثانية ظهراً.
المكان: ملعب الصالة.
في الموسم الماضي تعادل الفريقان بهدف لهدف، وفي الإياب فاز حطين بهدف.

تقارب ونقاط

حماة- البعث
فريق النواعير (التاسع ١٢ نقطة) ينشد استعادة الثقة بنفسه عندما يواجه ضيفه فريق الشرطة (الثامن ١٢ نقطة)، حيث إن الفريقين يتشابهان كثيراً في الأداء والنتائج، ولم يظهرا بالشكل المطلوب والملبي للطموحات، وأغلب الظن سيقضيان هذا الموسم بلا منافسة على المراكز المتقدمة.
الكابتن فراس معسعس مدرب النواعير بيّن أن مباراته مع الشرطة صعبة وحساسة بقوله: فريقنا أعد العدة لتقديم الأداء المأمول للمنافسة الجادة على تحقيق النقاط الثلاث، وتعزيز مركزه في سلم ترتيب الدوري الذي لا يحتمل التفريط في النقاط، خاصة أن اللاعبين عازمون على مضاعفة جهدهم، والتفاني من أجل تحقيق المبتغى، والعودة إلى دائرة الانتصارات، لا يمكن التوقع أو التكهن بنتيجة اللقاء نظراً لطبيعة المواجهة الصعبة.

بطاقة المباراة
الزمان: الثانية ظهراً.
المكان: الملعب البلدي.
في ذهاب الموسم الماضي فاز الشرطة بهدفين مقابل هدف، وتعادلا في الإياب بلا أهداف.

في الهم سواء

دمشق- البعث
لقاء صاحبي المركزين الأخيرين جبلة الثالث عشر (4 نقاط) ومضيفه الجزيرة الأخير (بنقطتين) يشكّل فرصة تعويض للفريقين، لكن المؤشرات لا توحي بتحسن حالهما بعد أن ضيّعا فترة التوقف دون رفع جاهزيتهما، وخاصة الجزيرة الذي استمر في التخبط الفني والإداري.
عصام درويش إداري فريق جبلة ركز على أن المباراة مفصلية، ولا بديل عن الفوز للنوارس قائلاً: أية نتيجة غير الفوز ولو كانت التعادل تعتبر نكسة للفريق، هناك تفاؤل كبير وثقة من المدرب بلاعبينا الشباب من أبناء النادي، غادرنا لاعبان اثنان هما مصطفى شيخ يوسف إلى تشرين، وإسماعيل الحافظ إلى حطين، ولدينا بدلاء، وثقتنا بهم كبيرة، وجبلة بمن حضر، الفريق جاهز وقد قام المدرب باستغلال فترة التوقف لتصحيح وتصويب مسار الفريق.

بطاقة المباراة
الزمان: الثانية ظهراً.
المكان: ملعب الفيحاء.
آخر مواجهتين بين الفريقين في الدوري كانتا في موسم 2016- 2017، فتعادلا في الذهاب سلباً، وفاز جبلة بالإياب بهدف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة