اختلاف فعالية الدواء

اختلاف فعالية الدواء

دمشق – فداء شاهين
يلاحظ أغلب المرضى وحتى الأطباء وجود اختلاف في تأثير وفعالية الأدوية التي تنتج محلياً على الرغم من أنها تحوي التركيبة نفسها بأسماء مختلفة، ولكن توجد أصناف فعاليتها أكثر من غيرها حتى إن الصيادلة أصبحوا يميّزون تأثير صنف أكثر فعالية من نظيره الآخر ويقدّمون النصيحة للمريض.
ولم تخفِ مصادر متخصصة في هذا المجال بإحدى الشركات، أن نسبة المواد الفعّالة في بعض الشركات تصل إلى 45% فقط، في حين تبلغ في غيرها 95% لجميع المنتجات، ويجب تشديد الرقابة على نسبة المادة الفعالة للأدوية.
أما المدير التنفيذي في جمعية رعاية الأطفال المصابين بالشلل الدماغي الدكتور ماهر محمود آغا، فبيّن أن الحرب تسبّبت في فقدان أهم الأدوية العصبية وتم تأمين البديل من المنتج الوطني، ولكن هذا المنتج فعاليته مقبولة. وأوضحت مديرة الرقابة الدوائية الدكتورة سوسن برو لـ”البعث” أنه حسب كتاب مديرية مخابر الرقابة والبحوث الدوائية لا يوجد اختلافات في نسبة المادة الفعّالة للتركيب الدوائي بين شركة وأخرى وجميع المستحضرات الدوائية تتحدّد نسب قبولها بموجب دساتير الأدوية المعتمدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة