توفير مستلزمات النهوض بصناعة التريكو

توفير مستلزمات النهوض بصناعة التريكو

حلب – آلاء أبو ردن
طالب أعضاء الجمعية الحرفية للتريكو بحلب بتوفير الدعم المطلوب للإقلاع بهذه الحرفة وزيادة الإنتاج وضرورة تأمين مقر للجمعية في المنطقة الصناعية للإسهام بتطوير آليات العمل وتشجيع المنتج الوطني وفتح آفاق جديدة لتصديره.
وطالب أعضاء الجمعية خلال أعمال مؤتمرهم السنوي بالتوسط لدى المصرف الصناعي لمنح قروض طويلة الأجل لدعم الحرفيين، إضافة إلى التوسط لدى مديرية المالية لإشراك خبير المهنة من الجمعية أثناء التكليف الضريبي لضريبة الأرباح وحسم نسبة منه.
من جانبه أكد بكور فرح رئيس اتحاد الحرفيين بحلب أن جمعية التريكو تعتبر من الجمعيات المهمة في تدعيم الصناعة الوطنية وسنعمل على تقديم كل الدعم الممكن لتطويرها وتطوير أداء الحرفيين فيها، مشيراً إلى أن القيادة تعمل على دعم القطاع الحرفي وخاصة في مدينة حلب عاصمة الاقتصاد السوري.
ولفت عبد القادر حلاق رئيس مجلس إدارة الجمعية، إلى أن أهم مطلب للحرفيين هو تزويدهم بمادة المازوت، لتتمكن منشآتهم من الاستمرار في عملها وأنه تم خلال العام الماضي تنسيب عدد من الحرفيين والعمل على تحسين صندوق المساعدة الاجتماعي لخدمة الأعضاء من الناحية الصحية والمالية.
من جانبه أكد رئيس مجلس إدارة المنطقة الصناعية هاشم بيره جكلي، أنه سيتم العمل بالكتل المخصصة للبناء والإكساء وتسليم المقاسم المخصصة للحرفيين فور تطهير الجيش العربي السوري للمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة