رغم الكورونا وتأثيراتها.. صفقات ساخنة تحضرها الأندية الأوروبية للصيف القادم

رغم الكورونا وتأثيراتها.. صفقات ساخنة تحضرها الأندية الأوروبية للصيف القادم

 

شهد عالم كرة القدم العديد من التطورات والأحداث خلال السنوات الماضية كتغيير بعض قواعد اللعب، وزيادة الرعاية الإعلامية، وجنون أسعار اللاعبين، لكن أبرزها ما يحدث حالياً من إيقاف وإلغاء إجباريين لأغلب الدوريات والبطولات حول العالم بسبب فيروس كورونا، ولأن الحلول نفدت تقريباً من الاتحادين الدولي والأوروبي سيتم اللجوء إلى قرارات مبتكرة، فما حدث كان المتضرر الأكبر منه هو الأندية المتوسطة والصغيرة التي تأثرت مادياً كثيراً، وستجد نفسها أمام تجديد عقود لاعبيها دون الاستفادة منهم لثلاثة أشهر على الأقل.
وكالعادة تبقى الأندية الغنية بمنأى عن أغلب هزات عالم الكرة، صحيح أنه أصابها ما أصاب غيرها سواء مادياً أو كأفراد، ولكن قاعدة “لا شيء أو لا أحد لا يمكن تعويضه” هي السائدة عندها، وها هي بدأت تنظر إلى ما بعد كارثة كورونا، وتعد الأبحاث لصفقات سوق الانتقالات الصيفية الذي ينطلق في انكلترا في 10 حزيران القادم وينتهي في الأول من أيلول، بينما تتباين المواعيد بمختلف أنحاء أوروبا، ففي اسبانيا مثلاً يبدأ الميركاتو مع يوم 1 تموز، وكذلك الأمر في فرنسا وايطاليا وألمانيا، وتنتهي كلها نهاية آب تقريباً، وقد تحدث بعض التغييرات في الفترة المقبلة بسبب فيروس كورونا.
أبرز الصفقات المحتملة عند كبار أوروبا التي جرى الحديث عنها في الأيام القليلة الماضية هي محاولة ناديي يوفنتوس ونابولي الايطاليين الاتفاق مع نادي بايرن ميونخ للحصول على لاعب الوسط الفرنسي توليسو خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، لأن الفريق البافاري يرغب في رحيل اللاعب بعد كثرة الإصابات التي عانى منها خلال الموسمين السابقين، ودخل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي في منافسة قوية مع نادي برشلونة الاسباني للحصول على خدمات مهاجم أرسنال الغابوني أوباميانغ القريب من الرحيل عن الدوري الانكليزي نهاية الموسم الحالي، حيث يرغب بطل الدوري الفرنسي في الحصول على اللاعب بعد الكثير من الأخبار حول رحيل ايكاردي في نهاية الموسم الحالي.
ويحاول مسؤولو ميلان الايطالي العمل خلف الكواليس رغم تفشي فيروس كورونا من أجل الاستعداد بشكل جيد مع الموسم القادم عند عودة المسابقات، فعرض النادي على وكلاء النجم الفرنسي نبيل فقير 40 مليون يورو نظير رحيله إلى الدوري الايطالي.
ورفض مانشستر يونايتد الانكليزي التنازل تماماً عن قيمة صفقة النجم الفرنسي بول بوغبا التي تم تقديرها بـ 180 مليون يورو، وتعد أندية ريال مدريد ونادي يوفنتوس، بالإضافة إلى برشلونة، أبرز الأندية الراغبة في ضم اللاعب، وبذكر قطبي الكرة الاسبانية، ذكرت صحيفة بيلد أن لاعب السيتي الألماني ليروي ساني لديه عرضان من ناديين من الصف الأول في أوروبا، وينتهي عرض الجناح الألماني في 2021، لكن مع اهتمام برشلونة وريال مدريد به قد يرحل قبل ذلك، كما أضافت الصحيفة أن دافيد ألابا يميل إلى عدم التجديد مع بايرن ميونخ، وأن الناديين الاسبانيين يرغبان في ضم الظهير النمساوي الذي قضى مع الفريق البافاري 11 موسماً متتالياً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة