فريق طبي كوبي يبدأ بمساعدة إيطاليا لمكافحة كورونا

فريق طبي كوبي يبدأ بمساعدة إيطاليا لمكافحة كورونا

بدأ الفريق الطبي الكوبي عمله في منطقة لومبارديا الإيطالية، في محاولة لمكافحة انتشار وباء كورونا وعلاج المرضى المصابين به.
وعقد الأطباء سلسلة اجتماعات مع الطاقم الطبي الإيطالي، تزامناً مع إنشائه منشآت طبية مؤقتة.
وكان الفريق المؤلف من 52 طبيباً وممرضاً، قد وصل إلى إيطاليا السبت الفائت، وذلك من أجل تقديم العون لهذا البلد الأوروبي.
وأعلن مدير الفريق كارلوس ريكاردو بيريز أن الطاقم المؤلف من 36 طبيباً و15 ممرضاً وإدارياً “مستعد للعمل دون هوادة لمعالجة المرضى والتصدي لوباء كوفيد-19، بالتعاون مع الاختصاصيين الصحيين” في إيطاليا.
وكانت مصادر أفادت بتسجيل 296 حالة وفاة جديدة في إقليم لومبارديا الإيطالي، الأكثر تضرراً من فيروس كورونا المستجد.
ويرتفع بذلك إجمالي الوفيات في المنطقة إلى 4474، كما يعكس الرقم انخفاضاً حادا في عدد حالات الوفاة مقارنة بيوم الثلاثاء، الذي سجّل فيه الإقليم 402 حالة وفاة.
وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الطائرة الخامسة عشرة من طراز (إيل 76) قامت بإيصال معدات التشخيص وتنفيذ تدابير التطهير الخاصة بمكافحة فيروس كورونا للقاعدة الجوية الإيطالية براتيكا دي ماري جنوب غرب مدينة روما.
وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت، في وقت سابق، أن طائرات النقل التابعة للقوات الفضائية الجوية الروسية، ستنقل “8 فرق متنقّلة من علماء الفيروسات والأطباء العسكريين الروس، ومجموعة سيارات طبية ومواد للتعقيم والتطهير، فضلاً عن المعدات الطبية إلى إيطاليا”.
كما أعلن السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنطونوف استعداد بلاده لمساعدة الولايات المتحدة في مواجهة الفيروس، وقالت السفارة الروسية في واشنطن في بيان نشرته على صفحتها في فيسبوك: “إن أجهزة الاختبار الروسية للكشف عن فيروس كورونا أظهرت فعالية عالية في الصين وإيران وتمّ تسليم كمية منها إلى إيطاليا”، ولفت البيان إلى استعداد موسكو لمساعدة الولايات المتحدة في هذا المجال إذا لزم الأمر.
وتواجه الولايات المتحدة ارتفاعا متسارعاً في عدد المصابين بفيروس كورونا، حيث بلغ عدد المصابين بالعدوى في البلاد نحو 53 ألف حالة، توفي بينهم أكثر من 680 شخصاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة