فرع دمشق يطلق حملة “سوا منقدر”

دمشق-بسام عمار

ضمن خطة القيادة المركزية للحزب لحشد طاقات الرفاق, وفي إطار الاجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا, أطلق فرع دمشق للحزب “مكتب الشباب”، أمس، حملة “سوا منقدر” التطوعية.

وأوضح الرفيق فادي أحمد رئيس مكتب الشباب أن الحملة تهدف إلى: تعزيز الدور الاجتماعي للحزب, وخلق حالة تفاعلية مع الرفاق والاخوة المواطنين, وحشد الطاقات الشبابية وتوجيهها بالشكل الصحيح, الذي يتناسب مع خصوصية عملها، وتنمية الشعور والانتماء الوطني والمسؤولية المجتمعية لدى ابناء المجتمع، وتعزيز مفاهيم العمل التطوعي بمختلف مجالاته, وتفعيل آليات التعاون مع المجتمع الاهلي, بحيث يقوم بالدور المناط به، ومساعدة الجهات المعنية في تنفيذ خططها التنموية، مشيراً إلى أن الحملة ستركز على الجوانب الاجتماعية والخدمية والصحية والارشادية والاعلامية, وستضع الحملة، التي يبلغ عدد متطوعيها حوالي 500 متطوع, امكانياتها تحت تصرف وزارة الصحة.

واضاف: سيتمّ القيام بحملة تعقيم مستمرة للأحياء, وايصال المساعدات التي قد تقدّم من قبل الدولة للمواطنين، وفق الخطط الخاصة بذلك، وتدريب متطوعين يوزعون على مناطق دمشق وفي أماكن محددة, بالتعاون مع فرع نقابة الاطباء، يقومون بمساعدة المصابين، إن وجدوا، للوصول الى الاماكن الطبية المخصصة لتلقي العلاج، وتقديم الخدمات الصحية الاخرى التي قد تطلب عند حدوث أي طارئ صحي مفاجئ، والتنسيق مع فرع دمشق لنقابة الصيادلة بخصوص الصيدليات المناوبة بحيث تبقى خدماتها متاحة بشكل مستمر، مشيراً إلى عمل الحملة في المجال الاعلامي هو التوعية المجتمعية حول الفيروس وطرق التصدي له, من خلال بوستات وافلام مصورة قصيرة, تقدّم من قبل بعض الاطباء المتطوعين المشاركين بالحملة، واوضح أن الحملة تقام بالتعاون مع محافظة دمشق وفروع اتحادات الشبيبة والطلبة والرياضية وكتائب البعث والدفاع الوطني وفرع دمشق لنقابة الاطباء, ومديرية الصحة ومؤسسة الشهيد وجمعية الشباب الخيرية بدمر وبعض الفعاليات الاجتماعية حيث وضعت الجهات المشاركة مقراتها تحت تصرف وزارة الصحة عند الطلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى