كورونا يعيد التوازن إلى قيمة نجوم كرة القدم التسويقية

بدأت التأثيرات الاقتصادية لتفشي فايروس كورونا بالظهور في عالم الساحرة المستديرة، فبعد الحديث عن الخسائر الكبيرة التي ستتحملها الأندية نتيجة إيقاف المباريات وبالتالي العائدات الضخمة جراء الإعلانات وحقوق البث، انتقل الدور إلى اللاعبين، حيث شهدت القيمة التسويقية للاعبين عبر العالم انخفاضاً حاداً بلغ 9.22 مليار يورو، ما أثر بطبيعة الحال على مراكز أغلى 10 لاعبين، وربما أبرز هذه التغييرات أصابت قطبي الكرة البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي، فمن المعروف أن أجر أي لاعب مهما بلغت نجوميته تنخفض تباعاً في الأمتار الأخيرة من مسيرته المهنية ولكن انتشار كورونا عجل من الأمر، بشكل عام شهد التصنيف قفزة هائلة لنجم ليفربول ساديو ماني ونجم مانشستر سيتي رحيم سترلينغ، وهبوط النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وبقاء غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو خارج القائمة، كما انضم ألكسندر أرنولد ظهير ليفربول لها على حساب مهاجم برشلونة أنطوان غريزمان.

فجاء في المركز العاشر ألكسندر أرنولد بـ99 مليون يورو، وفي التاسع ميسي الذي انخفضت قيمته من 140 إلى 112 مليون يورو، وفي الثامن جادون سانشو لاعب بوروسيا دورتموند وانخفضت قيمته من 130 إلى 117 مليون يورو، وفي السابع كيفين دي بروين لاعب مانشستر سيتي وانخفضت قيمته من 150 إلى 120 مليون يورو، وفي السادس هاري كين نجم توتنهام وانخفضت قيمته من 150 إلى 120 مليون يورو، وفي الخامس محمد صلاح وانخفضت قيمته من 150 إلى 120 مليون يورو، وفي الرابع ساديو ماني مهاجم الليفر وانخفضت قيمته من 150 إلى 120 مليون يورو، وفي الثالث نيمار نجم باريس سان جيرمان وانخفضت قيمته من 160 إلى 128 مليون يورو، وفي الثاني رحيم سترلينغ هداف مانشستر سيتي وانخفضت قيمته من 160 إلى 128 مليون يورو، وفي المركز الأول كيليان مبابي نجم الآخر للنادي الباريسي وانخفضت قيمته من 200 إلى 180 مليون يورو، وانخفضت قيمة رونالدو من 75 إلى 60 مليون يورو.

وفي سياق متصل تناولت الصحافة الأوروبية أكثر صناع الأهداف في الموسم، وكانت المفاجآت بأنّ ليونيل ميسي الهداف التاريخي لليغا، ليس المتصدر، وكذلك غياب لاعبي ريال مدريد وتفوق جناح مانشستر سيتي رياض محرز على محمد صلاح، فجاء ميسي في المركز الخامس بـ16 صناعة للأهداف في جميع البطولات وفي المركز الرابع كيفين دي بروين لاعب مانشستر سيتي بصناعته 18 هدفاً هذا الموسم، ثم توماس مولر من بايرن ميونخ في موسم استثنائي وصل إلى 18 صناعة للأهداف في جميع المسابقات وفي الوصافة جادون سانشو، الذي تفجرت موهبته في ألمانيا ولديه 18 صناعة للأهداف في جميع المسابقات، وتصدر الترتيب أنخيل دي ماريا لاعب باريس سان جيرمان، الذي يمتلك 20 صناعة للأهداف في جميع البطولات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى