تعديل أوقات حظر التجوّل يومي الجمعة والسبت.. ومواد غذائية بلا أرباح

تمّ أمس تعديل أوقات حظر التجوّل المفروضة يومي الجمعة والسبت خلال شهر رمضان المبارك، لتصبح من الساعة السابعة والنصف مساء حتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، والموافقة على تمديد ساعات فتح المحلات وكل المهن التجارية والخدمات لتصبح من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الخامسة مساء، بما يمكن المواطنين من تأمين احتياجاتهم، تماشياً مع خصوصية الشهر الكريم، فيما طرحت المؤسسة السورية للتجارة في جميع صالاتها المحاصيل الزراعية والخضار والفواكه بسعر التكلفة من الأرض، دون أي ربح على الإطلاق، مع تحمّل المؤسسة تكاليف النقل والتوزيع، بهدف التدخل الإيجابي في الأسواق.

فقد قرّر الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصدي لفيروس كورونا تعديل أوقات حظر التجوّل المفروضة يومي الجمعة والسبت خلال شهر رمضان المبارك، كما قرّر في ظل تصاعد عدد الإصابات إقليمياً ودولياً تجهيز مراكز حجر صحي إضافية في عدد من المحافظات، وخاصة في ريف دمشق بمنطقة الحرجلة، واستكمال تجهيز مركز الدوير ومركز الطلائع بطرطوس، إضافة إلى مركزين في الزبداني وكفير يابوس بالقرب من الحدود السورية اللبنانية لاستقبال الراغبين بالعودة إلى سورية من لبنان.

وأكد الفريق الحكومي، خلال اجتماعه أمس الخميس برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء، أن جميع الخطوات والإجراءات المتخذة لإعادة النشاط الاقتصادي والخدمي واستمرار العملية الإنتاجية يجب أن تكون متوائمة مع أعلى درجات الحرص والمسؤولية والوعي من قبل المواطنين والالتزام بالوقاية الشخصية وشروط السلامة الصحية في كل المهن والخدمات والتشدد بتطبيق جميع إجراءات التصدي للفيروس.

وتقرر السماح لوزارة الداخلية باستئناف تقديم خدمات خلاصة سجل عدلي وبيان حركة، والسماح لوزارة النقل بإعادة الافتتاح التدريجي لمديريات النقل بالمحافظات لتقديم خدمات محددة وضرورية وفق برنامج أسبوعي، والسماح لوزارة الإدارة المحلية والبيئة بإعادة افتتاح جزئي لمراكز خدمة المواطن لتقتصر على تقديم خدمات ضرورية محددة، على أن يتم التزام الوزارات المعنية بوضع آلية تنظيمية للمراجعين وتسيير المعاملات بما يضمن عدم حصول أي ازدحام وبما يحقق شروط السلامة الصحية والوقائية.

وسمح الفريق الحكومي للمطاعم ومطاعم الخدمة الذاتية بالعمل والتشغيل بشكل يومي حتى السابعة والنصف مساء لتلبية الطلبات الخارجية خلال شهر رمضان المبارك.

وبهدف تأكيد التزام جميع المهن التي عادت للعمل بالإجراءات الصحية والوقائية تم الطلب من كل جهات القطاعين العام والخاص تحمل مسؤولياتها في وضع آليات عمل للحد من أي تجمعات خلال تقديم الخدمات وتكليف المحافظين وقادة الشرطة مخالفة أي فعالية لا تلتزم بإجراءات الحد من الازدحام وضمن شروط السلامة التي وضعتها وزارة الصحة.

واطلع الفريق الحكومي من وزير الصحة الدكتور نزار يازجي على ما يخص بدء الآلية التنفيذية لإعادة المواطنين السوريين الذين تقطعت بهم ظروف العودة في الخارج والأماكن المجهزة لفرض الحجر الإجباري لمدة أربعة عشر يوماً للقادمين وتمت الموافقة على الضوابط والمعايير المعتمدة لاستقدامهم بالتنسيق مع وزارة الخارجية والمغتربين.

وحدد الفريق الحكومي إعادة بدء دوام كل العاملين في وزارتي الصناعة والزراعة والإصلاح الزراعي اعتباراً من يوم الأحد القادم وفي كل المنشآت التابعة لهما مع الالتزام بالاشتراطات الصحية والوقائية.

كما تقرر السماح لوزارة التربية بالبدء باستقبال طلبات تسجيل تلاميذ الصف الأول الابتدائي للعام الدراسي القادم في جميع المحافظات، وتمّت الموافقة على تقديم الدعم اللازم لوزارة التربية للتوسّع في إنتاج الكمامات من خلال مشاغل التعليم المهني ليتم عرض المنتجات في صالات المؤسسة السورية للتجارة بأسعار مناسبة.

بالتوازي، أعلنت “السورية للتجارة” أنه تمّ تحديد سعر مبيع كيلو البندورة بـ 625 ليرة سورية والخيار بـ 250 ليرة والباذنجان الأسود بـ 225 ليرة والكوسا بـ 275 ليرة والبصل الفريك بـ 200 ليرة في صالات المؤسسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى