درعا.. تحسن ملحوظ في جودة الخبز

درعا ـ دعاء الرفاعي

يواصل عمال المخابز في محافظة درعا جهودهم لتأمين حاجة المواطنين من مادة الخبز، مع التزامهم بشكل كامل بالإجراءات المتخذة للتصدي لفيروس كورونا، فيما يشير  العديد من الأهالي إلى تحسن وضع الخبز عما كان عليه، لكنه يحتاج إلى رعاية أكثر ودقة وسرعة عند نقله من قبل المعتمدين وعدم تكديسه، الأمر الذي يفقده الكثير من جودته.

وأوضح مدير فرع المؤسسة السورية للمخابز المهندس بشار الواكد أن جميع مخابز المحافظة تعمل بطاقتها القصوى على مدار الساعة وبطاقة إنتاجية تبلغ ١٦٠ طناً، في حين يبلغ عدد المخابز العاملة التابعة للمؤسسة في درعا ١٧ مخبزاً آلياً تحتوي ١٩ خطاً إنتاجياً، كما ينتج مخبز درعا الأول ما يزيد على 18,5 طن من الطحين بمعدل ١٦ ألف ربطة خبز بوزن ١٣٠٠ غرام، وتسد قسماً لا بأس به من حاجة المواطنين والجهات العامة وكافة الوحدات العسكرية.

ولفت الواكد إلى الإجراءات المتخذة للتصدي لفيروس كورونا وتتضمن تعقيم وتنظيف الأفران يومياً، وارتداء العاملين القفازات والكمامات، مستعرضاً الإجراءات المتخذة لجهة ارتداء القفازات والكمامات والكشف الدوري على العمال باستخدام جهاز الكشف الحراري.

وأشار إلى زيادة ساعات العمل في بعض المخابز منها مخبز درعا الأول والصنمين ونوى حتى 20 ساعة، وزيادة مخصصات الأفران من الطحين حسب الكثافة السكانية لموقع كل مخبز بهدف منع الازدحام، والعمل فيها يتراوح بين ١٢ إلى ١٥ساعة عمل يومياً.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *