سلافة معمار تخطف الأنظار في “حرملك”

استطاعت الفنانة سلافة معمار خطف أنظار جمهورها الواسع في الحلقات المعدودة التي ظهرت فيها من الجزء الثاني من مسلسل “حرملك”.

معمار التي شاركت في الجزء الأوّل في دور “قمر” المتسلّطة صاحبة الخان، التي تأمر وتنهي بين بنات الخان، تلقى حتفها في الحلقات الأولى من الجزء الثّاني في مشهد استطاعت فيه أن تثبت أنّها ممثّلة من الطّراز الأول ومن العيار الثقيل، حيث تمكّنت معمار من إيصال الحالة من خلال حركات عينيها، وصوتها وخوفها الذي بدا واضحاً في ملامحها، واستطاعت أن توصل الإحساس الحقيقي بالموت وكأنّه حقيقة فكانت بارعة في أداء الدّور، الذي ماكان ليكون متقناً إلى هذا الحدِّ لو كان لغيرها.

الكثير من متابعي الدراما السورية تفاعلوا مع المشهد القوي في المسلسل والذي رآه كثيرون أنّه مشهدٌ بمسلسلٍ كاملٍ، ولن يتكرّر في الدراما السورية.

وعلى الرّغم من الانتقادات الكثيرة التي طالت عدّة أعمال في هذا الموسم الرمضاني الحالي، إلا أننا نستطيع بهكذا مشاهد، وهكذا ممثلين، أن نقول أنّ الدراما السورية لم تمت بعد، ومازالت تصارع حتّى تعود إلى ألقها الذي كان معهوداً، بانتظار كاتب ومخرج ومنتج ينقذها من الانحدار الذي وصلت إليه في أعمال كثيرة.

يذكر أن الممثلة معمار شاركت في الموسم الرمضاني الفائت بالجزء الأول في مسلسل حرملك، تأليف سليمان عبد العزيز وإخراج تامر إسحاق وإنتاج “كلاكيت”،  كما شاركت في مسلسل “مسافة أمان” من تأليف إيمان السعيد وإخراج الليث حجو وإنتاج إيمار الشام، وأدت معمار فيه دور الطبيبة “سلام” التي تتعرض لمحاولة ابتزاز من قبل خاطفي زوجها الذين يطلبون منها أن تضع حقيبة مليئة بالغازات في المستشفى الذي تعمل بغية قتل أرواح أكثر، لقاء إعادة زوجها لها، لكن “سلام” تتردد في اللحظة الأخيرة، وتبلّغ الشرطة مما يجعل الخاطفين ينفذون تهديدهم ويقتلون زوجها المخطوف.

مادلين جليس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى