“إكسير الشباب” للتغلب على كورونا!!

اقترحت دراسة أجرتها جامعة هارفارد إعطاء مرضى فيروس كورونا المسنين أدوية تجعل نظامهم المناعي “أكثر شبابا” ليتمكن جسمهم من محاربة المرض بشكل أسرع.

وبحسب الدراسة فإن أفضل طريقة لحماية الكبار في السن من مضاعفات كوفيد-19 يكمن بإعطائهم معززات NAD التي تحتوي على بعض من أنواع فيتامين ب 3. وتنخفض مؤشرات معززات NAD في فترة الشيخوخة، ما يلعب دوراً ذا أهمية في آثار فيروس كورونا على المسنين.

ومن الملاحظ أنه على الدراسة أن تخضع لمراجعة الأقران في وقت قريب. وهكذا تساهم المعززات في إعادة تفعيل جهاز المناعة لدى الكبار في السن ما فوق 65 عاما كي تكون أجسامهم مستعدة لطرد الفيروس والتفاعل بشكل أفضل مع الأدوية واللقاحات التي قد يتم إنتاجها في الأسابيع القليلة المقبلة.

وأشار العلماء، أن المعززات تعيد للخلايا والأنسجة عمر الشباب ما يجعل الجسم “أصغر سناً” من الناحية الطبية وأكثر مقدرة على محاربة الأمراض.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى