الدوري الكروي الممتاز يجدد أمل بقية الألعاب

اللاذقية- خالد جطل

مع تباشير عودة النشاط الرياضي عبر استئناف منافسات الدوري الممتاز لكرة القدم بفئة الرجال، يترقب رياضيونا كافة البدء بالعودة التدريجية للمنافسات والبطولات لمختلف الألعاب وبمختلف الفئات، خاصة أن الواقع العام يؤكد أن الإجراءات الاحترازية التي أقرتها الحكومة آتت أُكلها، وساهمت بالحد من انتشار فيروس كورونا، حيث أكدت أرقام المصابين أننا على عكس معظم دول العالم بأفضل الحالات صحياً، وأن التزام مواطنينا كان له الأثر الكبير بعدم انتشار الفيروس وتمدده.

اللافت أن رياضيي سورية الحبيبة لم يستسلموا، ورفضوا التوقف عن التدريبات التي تحولت إلى تمارين فردية في المنازل بعيداً عن أية تجمعات، ما أبقاهم بجهوزية فنية وبدنية مقبولة، وإن لم تكن بأفضل حالاتها، لكنها تبشّر بأن القادم أفضل.

وبعيداً عن كرة القدم كان لكرة السلة حضورها المتميز خلال فترة التوقف، حيث تابعنا عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة متنوعة للاعبين صغار من مختلف أندية القطر قدموا فيها لمحات ومهارات فردية متميزة تجعلنا نتفاءل بأن القادم أكثر إشراقاً في حال تم العمل على تنمية مهارات هؤلاء الأطفال، وحبذا لو يقوم اتحاد اللعبة بإشراف مختصين بإجراء مسابقات لهؤلاء الأطفال، وتقييم ما يقدمونه، وتشجيعهم بجوائز تكون محفزة لاتحادات أخرى.

بدوره كان هناك تواجد فعال لرياضة الشطرنج التي تفاعل عشاقها من إداريين ولاعبين بشكل متميز، وأقاموا بطولات عبر الشبكة العنكبوتية أكدوا من خلالها تميز اللعبة وحيويتها.

ختاماً نرى أن عودة الحياة لملاعبنا وصالاتنا باتت قريبة جداً، واستئناف منافسات الدوري الكروي الممتاز “دون جمهور” ستكون بروفة حقيقية لعودة باقي الألعاب بعد توقف اضطراري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى