روسيا تبدأ اليوم تخفيف القيود: مكافحة الوباء ليست في نهايتها!

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، انتهاء العطلة العامة المفروضة في روسيا بسبب تفشي فيروس كورونا، اليوم، 12 أيار، مع الحفاظ على الإجراءات الصحية، مؤكداً أنها أنقذت حياة آلاف الأشخاص، وقال، في خطاب بشأن سير تفشي فيروس كورونا في البلاد، أمس الاثنين: “تنتهي فترة العطلة العامة لكل روسيا ولكل قطاعات الاقتصاد. لكن مكافحة الوباء ليست في نهايتها، الخطر الناجم عنه لا يزال قائماً، بما في ذلك في الأراضي التي تشهد أوضاعاً جيدة نسبياً”.

واعتبر بوتين أن الإجراءات الصحية التي اتخذتها السلطات الروسية تتيح الانتقال إلى فترة تخفيف الإجراءات التقييدية المفروضة بسبب الوباء على مراحل، إلا أنه شدد على أنه لا يمكن فعل ذلك في لحظة واحدة، مؤكداً ضرورة الحفاظ على نظام القيود بشكل عام حالياً، وأوضح أن كل الأقاليم الروسية ستقرر بنفسها سير عملية رفع الإجراءات التقييدية، مؤكداً ضرورة فعل ذلك بناء على إرشادات الأطباء والخبراء.

وقال في هذا السياق: “من الضروري أن تأخذ مثل هذه الخطط الأوضاع الواقعية على الأرض بعين الاعتبار، مع ضمان تطبيق التدابير الصارمة الخاصة بأمن وحماية الحياة الصحية للناس، اعتمادا على التقديرات المدروسة لمستوى ودرجة المخاطر المحتملة. والكلمة الحاسمة هنا تعود للأطباء والخبراء”.

وذكر الرئيس الروسي أنه وقّع مرسوماً حول عمل السلطات لمكافحة تفشي فيروس كورونا، مشيراً إلى أنه سيمثل أساساً قانونياً لمواصلة إجراءات الأجهزة الإدارية على المستوى الفدرالي والأقاليم والبلديات، ويعتمد على آراء الخبراء والأطباء.

كما اعتبر بوتين أن الإجراءات التي تم اتخاذها في روسيا بشكل مسبق أنقذت حياة آلاف الأشخاص، وأعلن عن تبني حزمة جديدة من التدابير الخاصة بدعم المواطنين وقطاع الأعمال على خلفية الوباء.

في الأثناء، أعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي تاتيانا غوليكوفا، أن نسبة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في روسيا، أقل بـ7.4 مرة من متوسطها في العالم، وقالت، في اجتماع حكومي برئاسة بوتين، إن نسبة الإصابات بالالتهاب الرئوي بين المصابين بفيروس كورونا تراجعت في الفترة الماضية من 25% إلى 20.6%.

وأشارت إلى أن انخفاض الفترة الممتدة بين موعد إصابة المريض بالفيروس ونقله إلى المستشفى 9 مرات، وشددت كذلك على تراجع وتيرة ارتفاع الإصابات نسبيا بـ2.6 مرة.

وأوضحت أن كل هذه العوامل مكنت من منع وقوع نسبة عالية للوفيات بين المصابين بفيروس كورونا، مشيرة إلى أنها أقل بـ7.4 مرة مقارنة مع المتوسط العالمي، ولفتت إلى أن نسبة الوفيات بين المصابين المسجلين بفيروس كورونا في العالم وصلت حتى 10 أيار إلى مستوى 6.8%.

وسجلت في روسيا حتى صباح الاثنين 221344 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، بينها 2009 وفيات و39801 حالة شفاء، فيما تبلغ نسبة الوفيات بين العدد الإجمالي للإصابات في روسيا، نحو 0.91%.

هذا وأعلنت السلطات في جمهورية تتراستان الروسية عن إلغاء نظام التنقل بالتصاريح المفروضة منذ 19 آذار ضمن إجراءات كبح كورونا، وذلك في خطوة تجعل تتارستان أول منطقة روسية تلغي التصاريح.

وأبقت سلطات تتارستان الحظر على عمل دور السينما والمؤسسات الرياضية والترفيهية والمراكز التجارية الكبيرة والمطاعم والمقاهي والحمامات العامة، والتجمعات والفعاليات الحاشدة والرحلات بين مدن الجمهورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى