ترامب يوقع أوامر بإحراق حقول القمح في سورية

كشف موقع انترناشونال بزنس تايمز الإخباري بنسخته الصادرة في سنغافورة أن الحرائق التي تعرضت لها حقول القمح في منطقة الجزيرة السورية مؤخراً نفذتها قوات الاحتلال الأمريكية بأوامر مباشرة من البيت الأبيض وأن الرئيس دونالد ترامب وقع أوامر بحرق الأراضي الزراعية في سورية وسط جائحة
كورونا التي تجتاح بلدان العالم، ومن بينها سورية التي ترزح أيضاً تحت عقوبات اقتصادية غربية أحادية الجانب.
وكانت مصادر أهلية بريف الحسكة أكدت مؤخراً أن حوامة “أباتشي” تابعة لقوات الاحتلال الأمريكية قامت صباح السابع عشر من الشهر الجاري برمي عدد من البالونات الحرارية أثناء طيرانها على مسافة قريبة من الأرض ما تسبب باندلاع عدد من الحرائق واحتراق أكثر من 200 دونم من الحقول المزروعة بالقمح في قرية عدلة بريف مدينة الشدادي جنوب مدينة الحسكة.
وفي وقت سابق اليوم أكد عدد من أهالي المنطقة احتراق أكثر من 70 دونماً في قرية علوني على طريق عام الحسكة الدرباسية بالقرب من نقطة لقوات الاحتلال الأمريكي.
ويأتي التقرير الجديد ليكشف أن الولايات المتحدة لم تكتف بتشديد إجراءاتها القسرية من حصار وعقوبات تحت اسم قانون قيصر ضد الشعب السوري ولم تكتف بسرقة النفط عبر أدواتها الانفصالية بل تعمدت إلى افتعال الحرائق في أراضي الفلاحين لمنعهم من بيع محصولهم للدولة السورية في محاولة لتشديد الضغط على الشعب السوري ولا سيما في ظل وباء كورونا العالمي الذي شل معظم اقتصاديات دول العالم.
وفي السياق نشرت وكالة “سبوتنيك” الروسية تقريراً أشار إلى إقدام مروحيتين من نوع “أباتشي” تابعتين لقوات الاحتلال الأمريكية برمي عدد من البالونات الحرارية في خمس قرى واقعة بين بلدتي تل براك والهول جنوب شرقي الحسكة ما تسبب باشتعال النيران في 2500 دونم من الحقول المزروعة بمحصولي القمح و الشعير الجاهزين للحصاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *