قذائف تركية على ريف تل تمر وتعزيزات للاحتلال في ريف أبو راسين

اعتدت قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية، أمس الثلاثاء، بعدة قذائف هاون على منازل الأهالي في قرية الطويلة بريف تل تمر شمال غرب الحسكة، ما تسبب بوقوع أضرار في بعض ممتلكات الأهالي والمرافق العامة في القرية، فيما أدخلت قوات أردوغان رتلاً من الآليات العسكرية والمعدات اللوجستية وغرفاً مسبقة الصنع إلى ريف بلدة أبو راسين بريف الحسكة الشمالي.

وذكرت مصادر أهلية أن الاحتلال التركي أدخل مجموعة سطحات عبر قرية السكرية الحدودية، على متنها غرف مسبقة الصنع وآليات حفر ونقل وآليات عسكرية اتجهت جنوباً نحو قواعدها غير الشرعية في قرى الداوودية وتل محم وعنيق الهوى التابعة لناحية أبو راسين بريف الحسكة الشمالي، وأشارت إلى أن قوات الاحتلال التركي نقلت كميات كبيرة من المواد التي أدخلتها إلى قاعدتها غير الشرعية بقرية الداوودية.

انفجار سيارة مفخخة في محيط رأس العين

في الأثناء، أدى انفجار سيارة مفخخة عند دوار تل حلف بمحيط مدينة رأس العين المحتلة إلى استشهاد عدد من المدنيين وجرح آخرين.

وقالت مصادر أهلية: إن سيارة مفخخة انفجرت أمام تجمع للمحال التجارية عند دوار تل حلف في محيط مدينة رأس العين التي تحتلها قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية ما أدى إلى استشهاد ثلاثة مدنيين كحصيلة أولية وإصابة آخرين وإحداث أضرار مادية في مكان الانفجار، ورجحت ارتفاع عدد الضحايا كون المنطقة المستهدفة مكتظة بالسكان وتضم سوقاً تجارية ونقطة انطلاق مركبات النقل التي تصل إلى الريف الغربي لرأس العين.

وتشهد مدينة رأس العين المحتلة وريفها حالة من الفوضى والفلتان جراء ممارسات مرتزقة الاحتلال التركي والاقتتال فيما بينهم حيث قتل عدد من الإرهابيين ليل أمس جراء جولة من الاقتتال بين مرتزقة الاحتلال التركي في مدينة رأس العين على خلفية اتهامات بالخيانة والتنازع على تقاسم النفوذ.

.. وانفجار بمقر “قسد” في البصيرة

بالتوازي، وقع انفجار في أحد المقرات التابعة لمجموعات “قسد”، المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي، في مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، ما أدى إلى تدمير أجزاء كبيرة من المقر، ووقوع أضرار في عدد من الأبنية المجاورة، وأشارت مصادر أهلية إلى أن مجموعات “قسد” سارعت إلى تطويق المنطقة التي وقع فيها الانفجار ومنعت الدخول والخروج منها.

ويشهد ريف دير الزور مظاهرات يومية من قبل الأهالي احتجاجاً على إمعان مقاتلي “قسد” في التنكيل بالأهالي والتضييق والاعتداء عليهم بالرصاص الحي الذي تسبب باستشهاد وجرح العشرات منهم إضافة إلى عمليات الاعتقال التعسفية لكثير من أبناء القرى بريف دير الزور وارتهان هذه الميليشيا بالكامل لأوامر قوات الاحتلال الأمريكي.

أسلحة غربية وقناصات أمريكية

يأتي ذلك فيما ذكر مصدر في الجهات المختصة أنه “خلال القيام بتمشيط ما تبقى من المناطق التي حررها الجيش من الإرهاب في المنطقة الجنوبية لتأمينها حفاظاً على حياة المدنيين، وبالتعاون مع الأهالي الشرفاء، تم العثور على كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر، منها عشرات صناديق الذخائر المتنوعة وبنادق حربية منها “إم 16” غربية الصنع وقناصات أمريكية بالإضافة إلى قاذف ار بي جي وبنادق آلية ومدافع هاون مختلفة القياسات وسيارة دفع رباعي مزودة برشاش دوشكا كانت مخبأة في أحد مقرات الإرهابيين قبل اندحارهم”، وبين إلى أنه من بين المضبوطات “كميات كبيرة ومتنوعة من الأدوية والمعدات الطبية بعضها غربي المنشأ”.

وضبطت الجهات المختصة يوم السبت الفائت في ريف دمشق والمنطقة الجنوبية مدافع رشاشة عيار 23 و14.5 مم ورشاشات دوشكا من عيارات مختلفة وقواذف “ار بي جي” وقنابل يدوية وقناصات وبنادق حربية متنوعة وصواريخ مضادة للدروع وأجهزة اتصال متطورة وكميات كبيرة من المواد المخدرة كما ألقت القبض على مجموعة من الإرهابيين تقوم بتهريب المواد التي تستخدم لصناعة العبوات الناسفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *