خسارة جديدة تكشف مستور كرة الجزيرة

الحسكة – عبد العظيم العبد الله 

أمور كثيرة رافقت مباراة الجزيرة والشرطة لحساب المرحلة الثالثة والعشرين من مباريات الدوري الممتاز، أقل ما يقال عنها إنها لا تليق بسمعة الفريق الجزراوي، خاصة أنها ظهرت للعلن وأمام الجماهير خلال مجريات نقل المباراة على صفحات التواصل الاجتماعي، أبرزها محاولة خروج مدافع الفريق من الملعب والمباراة جارية بذريعة عدم حصوله على شارة الكابتن قبل أن ينقذ المدرب الموقف ويعيده للملعب قبل حصول المخالفة القانونية، وثاني الأحداث المؤسفة في الفريق اعتراض أحد اللاعبين على تبديله، وحصول ملاسنة بينه وبين الجهاز الفني.

هذه الأحداث الكارثية، كما وصفها جمهور الجزيرة، كفيلة أن تجعل خسارة الفريق شيئاً منطقياً، وما حصل قبل المباراة ليس أفضل مما جرى في الملعب، فالأجواء ليست على ما يرام، ونفسيات اللاعبين بأدنى المستويات، مع تأخير صرف مستحقاتهم المالية بعد طول انتظار، ولم يجد نفعاً تدخل رئيس اللجنة التنفيذية في الحسكة لحلحلة الوضع المالي في اللحظات الأخيرة.

جمهور النادي ملّ الأخبار التراجيدية من مكان بعثة فريقه، وسئم النتائج السلبية التي باتت متوقعة في كل مباراة، وباتت خسارته للنقاط والأداء أمراً طبيعياً، وكل ذلك على طاولة القيادتين الرياضية في دمشق والحسكة للوقوف جدياً عند مشاكل نادي الجزيرة الكثيرة.

من جهة أخرى وحسب مصادر “للبعث” فإن الأمور ستبقى على حالها حتى ينتهي الفريق من مبارياته بالدوري الممتاز، ومع عودته إلى الحسكة ستكون هناك وقفة لحل ما يمكن حله، وأولى الحلول تشكيل مجلس إدارة، وهو مطلب جماهيري منذ فترة طويلة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *