تشرين يطوي صفحة الديربي ويستعد لمواجهة الجيش في الكأس

اللاذقية – خالد جطل

طوى فريق تشرين صفحة مباراة الديربي التي جمعته بجاره حطين في الدوري الكروي الممتاز والتي انتهت بفوز الأخير بهدف وحيد والتي كلفت البحارة الكثير، حيث أظهرت الفحوصات الطبية إصابة مهاجمه باسل مصطفى بقطع كامل في الرباط المتصالب الأمامي ، ما سيبعده عن الملاعب ما يقارب ستة أشهر حيث سيفتقد جهوده في الجولات الثلاث المفصلية المتبقية من منافسات الدوري ، كما بات الفريق بأمس الحاجة لنقاط مبارياته الثلاث ليضمن الفوز باللقب وأي تعثر ولو بتعادل واحد قد يبعده عن التتويج في حال فوز الوثبة باللقاءات الثلاثة.

إدارة تشرين ورداً على انتقادات البعض من جماهيرها جددت الثقة بالجهازين الفني والإداري لتأمين الاستقرار النفسي والمعنوي لسفينة البحارة كي تكمل إبحارها نحو لقب الدوري، كما وجهت إنذاراً للاعبها عبد الرزاق المحمد لتصرفه وتلقيه البطاقة الحمراء في لقاء الديربي.

ورغم الخسارة القاسية فإن تشرين باشر تدريباته بقيادة الكابتن ماهر البحري استعداداً للاستحقاقات للفريق، حيث تنتظر البحارة مباراة من العيار الثقيل يوم غد مع الجيش في الدور الثالث لمسابقة كأس الجمهورية في ملعب حمص البلدي.

وكان رئيس نادي تشرين السيد طارق زيني قد أشار إلى أن فريقه تعرض للظلم التحكيمي قائلاً: اتهمنا الجميع بالتواطؤ ومحاولة شراء المباريات بينما لم يشاهد أحد الظلم الكبير الذي نتعرض له في كل مباراة، سنقدم جميع الحالات التي حصلت معنا في مباراتي جبلة وحطين إلى اتحاد كرة القدم ونحن على ثقة بالإجراءات اللازمة التي سيتخذها الاتحاد.

يذكر أن تشرين ورغم تعثره لا يزال متصدراً للدوري وله 50 نقطة مقابل 49 نقطة للوثبة الثاني و46 نقطة لحطين الثالث وتبقى للفريق ثلاث مباريات مع الفتوة والاتحاد والكرامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *