“قسد” تحتل مركز اتصالات صفيا والعمال يعتصمون

استولت مجموعات “قسد”، المرتبطة بقوات الاحتلال الأمريكي، صباح أمس الاحد، على مركز الاتصالات في قرية صفيا، 13 كم شمال مدينة الحسكة، وأوقفت عمله، بعد إخراج العاملين منه بقوة السلاح.

ونفذ العاملون في المركز اعتصاما أمام مقر المركز مطالبين عناصر “قسد” بالخروج من البناء للاستمرار بتقديم الخدمات للأهالي، ولا سيما أنه من القطاعات والمرافق الخدمية المهمة.

وبين مدير فرع المؤسسة السورية للاتصالات في الحسكة الدكتور جميل بلال أن عناصر من “قسد” أقدموا على طرد العاملين بقوة السلاح وحذروهم من العودة بعد مصادرة مفاتيح المركز، وأشار إلى أنه بعد إيقاف العمل بالمقسم من قبل العناصر التي استولت عليه توقفت خدمات الهاتف الثابت في المنطقة عن نحو 880 مشتركاً، مبيناً أن السعة الإجمالية للمركز تبلغ 2000 خط.

إلى ذلك تستمر مجموعات “قسد” بالاستيلاء على مقر بناء الشركة العامة لكهرباء الحسكة لليوم الـ16 على التوالي.

اختطاف شبان في الشدادي

كما ذكرت مصادر أهلية أن دوريات مؤللة تابعة لمجموعات “قسد” اقتحمت مدينة الشدادي، وأقامت حواجز عند مداخل المدينة وبين أحيائها، بالتوازي مع اقتحام مسلحيها عدداً من منازل المواطنين، واعتقلت عدداً من الشباب لإجبارهم على أداء ما تسميه تلك المجموعات “واجب الدفاع الذاتي” ضمن صفوفها، وبينت أن عمليات الخطف تتم بين الحين والآخر بهدف زج الشباب في معسكرات تدريب لفترات معينة ومن ثم يلحقونهم في صفوف مجموعات “قسد” لتنفيذ أجندات معادية للسوريين ولحماية قواعد قوات الاحتلال الأمريكي غير الشرعية وتأمين قوافل سرقة النفط والقمح من الجزيرة السورية وتهريبها خارج البلاد.

وشهدت الشدادي وعدد من القرى والبلدات في الحسكة خلال الفترة السابقة تجمعات وطنية ومظاهرات تنديداً بممارسات مجموعات “قسد” القمعية بحقهم مطالبين بخروجها من المنطقة وإطلاق سراح المختطفين من سجونها.

الاحتلال الأمريكي يدخل 22 شاحنة

في المقابل، أدخلت قوات الاحتلال الأمريكي تعزيزات عسكرية ولوجستية قادمة من العراق عبر أحد المعابر غير الشرعية إلى الأراضي السورية، وذلك في خرق جديد للقوانين والأعراف الدولية.

وذكرت مصادر أهلية أن قوات الاحتلال الأمريكي أدخلت إلى الأراضي السورية 22 شاحنة محملة بمواد وتعزيزات عسكرية ولوجستية إلى قاعدتها غير الشرعية في منتجع اللايف ستون غرب مدينة الحسكة على الطريق الواصل بين الحسكة وتل بيدر مبينة أن الرتل كان يرافقه 8 سيارات عسكرية أمريكية.

ولفتت المصادر إلى أن قوات الاحتلال الأمريكي أدخلت مساء السبت رتلاً يضم 40 آلية عبر معبر الوليد غير الشرعي بريف اليعربية حيث دخل قسم منها إلى قاعدتها اللاشرعية في منطقة خراب الجير بريف المالكية.

وأدخلت قوات الاحتلال الأمريكي خلال الأشهر الماضية آلاف الشاحنات المحملة بأسلحة ومعدات عسكرية ولوجستية إلى الحسكة عبر المعابر غير الشرعية لتعزيز وجودها اللاشرعي في منطقة الجزيرة السورية ولسرقة النفط وغيره من ثروات وخيرات البلاد بالتعاون والتواطؤ مع أدواتها من المجموعات المسلحة والإرهابيين الذين تدعمهم في تلك المناطق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *