تحذيرات من تشكل محيط جديد شرق أفريقيا

أطلق العلماء تحذيرات من احتمالية ظهور محيط جديد في قارة أفريقيا.

ووفقا لحسابات الباحثين، فإنه في غضون 5 إلى 10 ملايين سنة، سيتشكل صدع تكتوني في الجزء الشرقي من أفريقيا، ونتيجة لذلك سوف “تنقسم” القارة إلى قسمين. يقع هذا القسم من القارة في منطقة عفار في إثيوبيا. وهي تقع عند تقاطع ثلاث صفائح تكتونية تنفصل ببطء عن بعضها البعض.

وأشار العلماء أن الصدع نشأ في عام 2005، ويبلغ طوله الآن 56 كم. وقال الأستاذ في جامعة ليدز في المملكة المتحدة، كريستوفر مور: “هذا هو المكان الوحيد على الأرض حيث يمكنك دراسة كيفية تحول الصدع القاري إلى محيطات”، ويتوقع العلماء أن هذه الظاهرة ناتجة عن زيادة الضغط من ارتفاع الماغما (الصهارة). ويقوم العلماء الآن بتتبع الصفائح التكتونية باستخدام تقنية ” GPS”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى