مقتل ثلاثة مسلحين لـ “قسد” والاحتلال الأمريكي يعزز قواته في ريف الحسكة

قتل 3 مسلحين من ميليشيا قسد المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي في هجمات شنها مجهولون بريفي دير الزور والحسكة.

وأفادت مصادر أهلية بمقتل مسلحين من ميليشيا قسد جراء هجوم شنه مجهولون استهدف سيارتهما العسكرية قرب مفرق الزعيلي على الطريق الخرافي جنوب الحسكة.

فيما ذكرت المصادر أن مسلحاً من ميليشيا قسد قتل خلال هجوم على إحدى نقاطها في قرية الكبر الواقعة على ضفاف نهر الفرات بريف دير الزور الغربي عند الحدود الإدارية للرقة.

وفي سياق آخر تواصلت حالات الوفاة التي تزايدت مؤخراً بين الأطفال في مخيم الهول شرق الحسكة الذي تسيطر عليه ميليشيا “قسد” جراء نقص الرعاية الصحية حيث ذكرت مصادر من داخل المخيم أن طفلاً توفي اليوم جراء تفشي المزيد من الأمراض في المخيم.

في الأثناء أدخلت قوات الاحتلال الأمريكي عشرات الآليات والشاحنات العسكرية المحملة بمعدات عسكرية ولوجستية إلى قواعدها غير الشرعية في ريف الحسكة قادمة من شمال العراق.

وذكرت مصادر محلية أن الاحتلال الأمريكي أدخل رتلاً مكوناً من 65 آلية وشاحنة وعدد من البرادات والناقلات ترافقها مدرعات عدة إلى الأراضي السورية عبر معبر الوليد غير الشرعي قادماً من الأراضي العراقية إلى قواعده غير الشرعية في الجزيرة السورية.

في الاثناء استشهد 4 مدنيين وأصيب 5 آخرون نتيجة انفجار عبوة ناسفة ودراجة نارية مفخخة في مدينة رأس العين شمال غرب الحسكة والتي تنتشر فيها مجموعات إرهابية تابعة للاحتلال التركي.

وأكدت مصادر أهلية أن 3 نساء ورجلاً مسناً استشهدوا وأصيب 5 آخرون بجروح بعضها بليغة جراء انفجار عبوة ناسفة عند “عبارة الحاج وصفي” وهي تجمع لمحال تجارية مقابل البريد بمدينة رأس العين المحتلة.

ولفتت المصادر إلى أن دراجة نارية مفخخة انفجرت وسط سوق لبيع لحوم الدجاج بالجهة المقابلة للفرن الآلي ما تسبب بوقوع أضرار مادية بالمكان.

في سياق متصل، اعتدت قوات الاحتلال التركي بقذائف المدفعية على قريتي عقيبة وصواغية بريف حلب الشمالي . وقالت مصادر أهلية إن قوات الاحتلال التركي اعتدت بقذائف المدفعية على منازل الأهالي في قريتي عقيبة وصواغية بريف حلب الشمالي ما أسفر عن وقوع بعض الأضرار المادية في ممتلكات الأهالي والمرافق العامة في هذه القرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *