حفرة نيزكية ضخمة عمرها 100 مليون سنة

عثر عمال مناجم الذهب على فوهة نيزكية ضخمة في المناطق النائية بغرب أستراليا، والتي تم إنشاؤها منذ حوالي 100 مليون سنة، وباستخدام المسوحات الكهرومغناطيسية، تمكن الباحثون من إنشاء صور لموقع التأثير، المسمى Ora Banda Crater، تحت السطح لتحديد أنه يمتد على ثلاثة أميال. كما تم اكتشاف مادة نباتية قديمة أيضا في الرواسب، والتي سيتم تحليلها بشكل أكبر بحثا عن حبوب اللقاح المجهرية لجمع تاريخ أكثر دقة لوقت ملء الحفرة.

وقال الجيولوجي والجيوفيزيائي د. جايسون مايرز: “كانت فوهة أورا باندا هدية إلى حد ما، فكان الجيولوجيون الذين كانوا يعملون عليها يحفرون ثقوبا بحثا عن الذهب، ورأوا بعض الصخور غير العادية للغاية، واعتقدوا أن هذا قد يكون نتيجة تأثير نيزكي”. وأكد “بناءً على موقعه ومستويات التعرية وبعض التربة التي تملأ الجوانب، فإننا نقدر أنه قد يكون عمره حوالي 100 مليون سنة”.

واكتشف الفريق رواسب بمواد نباتية قديمة سيحللها علماء الأحافير بحثاً عن حبوب لقاح مجهرية يمكن أن تكشف عن وقت امتلاء الصندوق. تساعد جامعة كيرتن مايرز وستبحث في قطرات الزجاج مع الزركون وغيرها من المعادن الملصقة في أقماع التصوير على أمل تحديد تاريخ أكثر دقة لوقت حدوث التأثير.

ويقدر الفريق أن الحفرة عمرها 100 مليون سنة، إلا أنهم قالوا إنها حدثت على الأرجح بين 250 مليون و40 مليون سنة. كما أن الزركون والمواد الأخرى الموجودة في عمق الحفرة والتي تم تبخيرها وإعادة بلورتها قد تلقي الضوء أيضا على وقت وقوع الحدث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *