مرتزقة أردوغان ينهبون كنيسة مار توما في منطقة رأس العين

أمعنت التنظيمات الإرهابية المدعومة من قوات الاحتلال التركي في ممارساتها الإجرامية بحق الأهالي في المناطق التي تحتلها في منطقة رأس العين بريف الحسكة الشمالي الغربي وقامت بنهب وسرقة محتويات إحدى الكنائس في المنطقة.

وذكرت مصادر أهلية بالحسكة أن مرتزقة الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية أقدموا على سرقة الأثاث والمعدات المعدنية والمقتنيات النحاسية إضافة إلى الأجهزة الكهربائية من كنيسة مار توما في حي الكنائس برأس العين وذلك لتهريبها إلى الخارج بغطاء من سلطات النظام التركي.

وفي سياق متصل أشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من الإرهابيين واصلوا انتهاكاتهم بحق أهالي القرى التابعة لمنطقة رأس العين وأقدموا بالتواطؤ مع عملائهم في تلك القرى على الاستيلاء على مساحات جديدة من الأراضي الزراعية وسرقة المعدات والآلات الزراعية ومنع المزارعين من زراعة أراضيهم.

واستولى مرتزقة الاحتلال التركي التابعين لما يسمى “فرقة الحمزات” الإرهابية في العاشر من الشهر الجاري بقوة السلاح على مئات الهكتارات في قرى الدويرى ومساجد وتل البرم وطينة والحردانة بريف منطقة رأس العين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *